الاخبار

تأجيل لعبة Prince of Persia Remake حتى عام 2021 والاسباب معروفة

تم تأجيل لعبة Prince of Persia Remake أو كما يعرفها الكثيرون “أمير بلاد فارس” وذلك من اجل إعطاء فريق التطوير الهندي وقت أطول للعمل على اللعبة بشكل أفضل وتحسينها في العديد من النواحي الفنية، خاصة من ناحية الرسومات وذلك  من اجل ضمان حصولها على مستوى جودة يليق بتاريخ السلسلة العريق الذي عشقها الملايين حول العالم.

وقد علل حساب الشركة الرسمي الفرع البريطاني أيضاً عبر التويتر قرار التأجيل بسبب اجرائات الحجر الصحي التي تسببت فيها الجائحة العالمية من لفيروس كوفيد-19.

التاريخ الجديد للعبة سيكون في يوم 18 مارس من سنة 2021 بعد ان كانت من المفترض أن تصدر بتاريخ 21 يناير 2021، حيث لاقت اللعبة أقصى ردود فعل صدمت فيها شركة يوبي سوفت، واستديو التطوير الهندي “Ubisoft Pune & Ubisoft Mumbai” الذي أفرج عن عرض اللعبة خلال حدث UbiForward الثاني.

رسالة مطوري اللعبة

حيث ظهرت اللعبة مع الأسف بشكل سىء للغاية من ناحية الرسومات التي بدت بدائية للغاية، ولا ترتقي بتاتاً لتكون نسخة محسنة من الجزء السابق، أو لتكون ضمن ألعاب الجيل الجديد، ولا تليق بأن تكون لعبة من إصدار استديوهات يوبيسوفت العريقة والغنية عن التعريف.

لدرجة ان اللاعبين غردو بهاشتاق انتشر على شبكات التواصل الاجتماعي سخرو فيه من رسومات اللعبة وطلب العديد منهم عمل ريميك لريميك الجزء الذي تم الإعلان عنه، وتعرض الفيديو الرسمي للعبة على قناة الشركة فرع أمريكا الشمالية لعدد “ديسلايك” أكثر من الاعجاب، وهذا بالتأكيد امر مضحك ومخجل للغاية.

نذكر بأنه قد صدر الجزء الأول من اللعبة في سنة 2003 وكان بعنوان  Prince of Persia:The Sands of Time وقد تمكن حينها من بيع أكثر من 14 مليون نسخة، هذا الرقم الذي لم تصل إليه أي لعبة حتى الآن من ألعاب الشركة خلال العشر سنوات الأخيرة.

شاركنا برأيك عزيز المتابع حول قرار تأجيل اللعبة الى مشهر مارس من عام 2021 ؟

Maher

كاتب ومحلل جيمري متخصص في الكونسول و التقنية، دخلت عالم الألعاب منذ أن أمسكت بعصى التحكم لجهاز Atari 2600 ، وعشقتها منذ أن لعبت لعبة Another World على جهاز الـ SEGA ، العابي المفضلة هي The Witcher و Death Stranding حسابي على التويتر @MaherMaysara
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

انت تستخدم اداة مانع الاعلانات لمنع ظهور الاعلانات في الموقع, نتمنى منك تعطيلها لمساعدتنا في الاستمرار