اكسبوكس سيريس اكساكسبوكس وانالاخبار

اكس بوكس تطلق فيديو مؤثر يظهر كيف تساهم العاب الفيديو في القضاء على الشعور بالوحدة..

عالم العاب الفيديو يعتبر احد اقطاب الترفيه التي يلجأ اليها المجتمع للترفيه عن انفسهم او الهروب من واقعهم ومشاكلهم الشخصية, احيانا يتم اللجوء اليها لمعالجة المشاكل والامراض, اعلاه سنتعرف واياكم على “ماري” و “جيسون” وكيف ساعدت الالعاب على جمع هذين الاثنين معا لمعالجة مشاكل الوحدة ونسيان الماضي والتقدم في السن وغيرها, والفضل في ذلك يعود طبعا الى علامة اكس بوكس.

الفيديو الذي ظهر على قناة اكس بوكس يطرح قصة بين الاجيال ويبين لنا كيف ان العاب الفيديو ليست محصورة فقط على جيل معين او عمر معين او حتى فئة معينة من المجتمع بل هي للجميع بلا اي استثناء, “ماري” سيدة كبيرة طاعنة في السن شعرت بوحدة كبيرة ورافقها الاكتئاب حتى اصطدمت بجهاز مايكروسوفت والذي ساعدها على مقابلة ابن ابنها “جيسون” عبر اللعب الجماعي على الشبكة.

في احصائية مثيرة وجد ان من بين كل 3 اشخاص طاعنين في السن يتم ايجاد شخص واحد فقط يعاني من الوحدة الشديدة التي يرافقها الاكتئاب وايضا قد تدفع هذا الشخص الى الانتحار لذلك قامت قناة الاكس بوكس الرسمية على منصة يوتيوب بإظهار ايجابية واحدة من عدة ايجابيات لصناعة العاب الفيديو وفي العرض اعلاه نشاهد كيف ساهمت الالعاب بزراعة ابتسامة كبيرة على وجه هذه السيدة.

نعم هذا الفيديو مؤثر للغاية وهذه هي قصة واحدة من عشرات ومن الممكن ان تكون مئات القصص الموجودة في هذا العالم وتنتظر منا اكتشافها او حتى الحديث عنها, شاركونا ادناه رأيكم متابعينا وايضا اطلعونا عن ايجابية حدثت معكم بسبب الالعاب.

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر في موقع VGA4A وظيفتي محاسب, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل.
زر الذهاب إلى الأعلى