تقنية Fidelity FX Super Resolution من شركة AMD ستصدر على بلايستيشن 5 والحاسب الشخصي

بعد انتظار دام لأكثر من عام، وصبر طويل من عشاق الفريق الأحمر شركة AMD ستصدر أخيراً التقنية التي تحمل اسم Fidelity FX Super Resolution وهي المنافس لتقنية شركة إنفيديا DLSS التي تعمل على تنعيم الحواف في رسومات الألعاب عن طريق الإعتماد على تنقية الذكاء الإصطناعي والخوارزميات في التعلم العميق والتي تسمى بـ Deep Learning Super Sampling مما ينتح عنه تحسين كبير وسلسل في حواف الرسومات داخل الألعاب، مع زيادة ملوحظة في الاداء دون الضغط على معالج الرسومات.

من خلال اليوتيوبر المتخصص في المجال Linus Sebastian ومالك قناة اليوتيوب LinusTechTips الذي إستطاع الإطلاع على هذه التقنية والتي تحمل إسم كما ذكرناها سابقاً Fidelity FX Super Resolution ويرجح أنها اخذت وقتاً طويلاً في التطوير لعدة أسباب، أولها لأنها  ستكون تقنية محايدة، بالإضافة الى الإنتظار حتى إطلاق مجموعة بطاقات المعمارية RDNA2 بالكامل.

شركة AMD من خلال ذلك أرادت أن تقوم بصقل التقنية جيداً والارتقاء بمستوى الدقة وجعلها تعمل على جميع بطاقات معامرية RNDA 1 و RNDA 2 حيث لا تقتصر فقط على الفئة العليا من بطاقات الرسوميات، على عكس مافعلته شركة إنفيديا في تقنية DLSS الخاصة بها بنسخيتها، وهذا من شأنه أن يوفر خيارات أكثر إقناعاً لمطوري الألعاب.

الخبر السار أن اجهزة الجيل الجديد المنزلية سوف تدعم هذه التقنية مستقبلاً، لأن أن معالجات بلايستيشن 5 واجهزة الاكسبوكس سيرز إكس/أس تمتلك معالجات رسومية مطورة من شركة AMD ومبنية على معمارية RDNA2 كذلك لذلك ستكون مؤهلة للحصول على هذه التقنية الجديدة.

ومن الممكن للغاية أن تطلق AMD هذه التقنية بالتزامن مع إطلاق بطاقاتها الرسومية الجديدة من الفئة العليا RX 6700 XT التي أعلنت عنها قبل أيام بشكل رسمي وربما تحصل منصات الجيل الجديد على تحديث يمكن من خلاله تفعيل الخاصية الجديدة.

شاركونا آرائكم حول هذه التقنية التي لطالما انتظرها عشاق AMD، وهل في رأيكم ستكون تقنية ناجعة على الاجهزة المنزلية الجديدة؟

ماهر ميسرة

كاتب ومحرر متخصص في الكونسول و التقنية، دخلت عالم الألعاب منذ أن أمسكت بعصى التحكم لجهاز Atari 2600 ، وعشقتها منذ أن لعبت لعبة Another World على جهاز الـ SEGA ، ألعابي المفضلة هي 3 The Witcher و Death Stranding حسابي على التويتر @MaherMaysara
زر الذهاب إلى الأعلى