الاخبار

صفقة إستحواذ مايكروسوفت على منصة ديسكورد بائت بالفشل..

في وقت سابق خلال هذا العام كشف موقع VentureBeat نقلاً عن مصادر لم يسمّها عن صفقة محتملة بين عملاق الإلكترونيات والترفيه شركة مايكروسوفت يحاول بجدية إنهاء صفقة الإستحواذ على منصة الدردشة الإجتماعية ديسكورد بقيمة تفوق العشرة مليارات دولار، حيث أفادت التقارير في ذلك الوقت الى أن المفاوضات وصلت إلى مرحلتها النهائية مع الشاري.

منصة ديسكورد للدردشة الجماعية تم تأسيسها في عام 2015 وهي في البداية كانت موجهة بشكل خاص الى هواة ألعاب الفيديو الذين يرغبون في الدردشة سواء شفهياً أ كتابياً أثناء اللعب، وما يميزها عن باقي برامج الدردشة الأخرى هو سهولة الإستخدام، والمزيا المجانية وعدم تأثيرها على جودة الإتصال أثناء اللعب، بالإضافة الى أنها أصبحت مؤخراً الخيار الأول لمجتمع اللاعبين، حيث وصل عدد مستخدميها الى اكثر من 100 مليون مستخدم نشط بشكل شهري.

ووفقاً لتقارير صدرت من صحيفة وول ستريت جورنال وصلت المفاوصات بين ديسكورد ومايكروسوفت الى مراحل نهائية؛ إلا أن تلك المحادثات قد إنتهت وبائت بالفشل دون الوصول الى إتفاق، ولكن بقيت الأبواب مفتوحة لكلا الشركتين من أجل إعادة المحادثات حول الصفقة من جديد مستقبلاً.

كانت منصة ديسكورد في السابق تبحث عن مشترٍ محتمل، وأشارت نفس التقاري الى أن تواصل مع  كل من شركة أمازون وإيبيك حول صفقة الإستحواذ، ولكن كلاهما رفض العرض المقدم من ديسكورد، ولذلك تدرس الشركة في الوقت الحالي من أجل إمكانية طرح عام أولي لأسهمها من أجل بيعها.

إضافة الى كل ما سبق ذكره حول مزايا منصة الدردشة الإجتماعية ديسكورد، فإن الجائحة العالمية “كوفيد-19” كانت سبباً رئيسياً في تنامي أعداد المستخدمين عليها، وإستخدامها كادوات تواصل مرئية ومسموعة من قبل اللاعبين وغيرهم، وأصبحت تستخدم للترويج ولأغراض أخرى عديدة.

Maher

كاتب ومحرر جيمري متخصص في الكونسول و التقنية، دخلت عالم الألعاب منذ أن أمسكت بعصى التحكم لجهاز Atari 2600 ، وعشقتها منذ أن لعبت لعبة Another World على جهاز الـ SEGA ، العابي المفضلة هي The Witcher و Death Stranding حسابي على التويتر @MaherMaysara
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

انت تستخدم اداة مانع الاعلانات لمنع ظهور الاعلانات في الموقع, نتمنى منك تعطيلها لمساعدتنا في الاستمرار