سوني ألغت Resistance 4 بسبب كثرة ألعاب نهاية العالم على PS3 مثل The Last of Us..

سلسلة التصويب Resistance هي من السلاسل التي لم تحصل على الشهرة الكيبرة بين عناوين سوني الحصرية ولكنها تملك قاعدة لاعبين كبيرة وتعتبر من أفضل ألعاب التصويب من منظور الشخص الأول في ذاك الوقت, للأسف لم ترى Resistance 4 النور ولكن مؤخراً حصلنا على سبب يوضّح لنا ذلك.

استديو انسومنياك المطور لها أراد بالفعل العمل على جزء رابع وقام بالتحدث مع سوني حوله ولكن العملاقة اليابانية رفضته. في حلقة من بودكاست Sacred Symbols، قام مطور الألعاب كولين موريراتي بالتحدث عن ما قال له أصدقائه من استديو انسومنياك حول السلسلة ووفقاً له، سوني رفضت العمل على جزء رابع بسبب كثرة عناوين نهاية العالم القادمة على بلايسيتشن.

بناءً على تصريحه الذي يمكنكم سماعه في الحلقة 153 عبر الضغط هنا في الدقيقة الثالثة من الساعة الثانية، كانت سوني تعمل بالفعل أو على وشك أن تبدء بتطوير كل من Killzone Shadow Fall و Horizon Zero Dawn و Days Gone و The Last of Us. شعرت الشركة أنه يوجد الكثير من العناوين في ذات البيئة والحقبة على بلايستيشن 3 ولهذا السبب تم رفضها خاصةً بسبب The Last of Us لأن الشركة أرادت الابتعاد عن منافسة نفسها بنفسها.

بالطبع لا يوجد أيّ كلام رسمي حول هذا الموضوع ولكن موريراتي هو أحد المصادر الموثوقة في الصناعة وعادةً ما يكشف عن الأشياء المتؤكد منها. هل هذا لا يعني أننا لن نرى Resistance 4 أبداً؟ الجواب هو لا، فسوني قد تعيدها إلى الحياة. يجدر بالإشارة إلى أنّ انسومنياك كان مستقل وليس ملك سوني وذلك اختلف الآن. أيضاً يعتبر الاستديو من أفضل الاستديوهات في الصراحة وأبدع في سلسلة التصويب وفي Marvel’s Spider-Man وبلعبة Ratchet and Clank: Rift Apart القادمة هذا الأسبوع.

هل تتمنون عودة التصويب سواء بجزء جديد أو نسخة مُطوّرة؟ أخبرونا في التعليقات!

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في بلادنا.
زر الذهاب إلى الأعلى