لعبة مبتكر Silent Hill القادمة “ستعبث بعقول اللاعبين” وتفاصيل جديدة حولها..

كيشيرو توياما هو الأب الروحي لسلسلة Silent Hill و Siren وفي ديسمبر الماضي أعلن عن مغادرته لاستديو سوني اليابان وافتتح استديو Bokeh Game, ومن ذاك الوقت ونحن نحصل على تفاصيل جديدة بين الحين والآخر حول مشروعهم الجديد الغريب ومؤخراً حصلنا على معلومات جديدة.

في فيديو التعريف بالمطورين الموجودين بالاستديو، حصلنا على لقطات تظهر لنا ما يحدث بالكواليس وخلف الشاشات وشاركنا المطور كازونوبو ساتو بعض المعلومات عن سبب مغادرته لسوني وعن اللعبة. في البداية، ساتو هو أحد مؤسسي الاستديو ويعمل أيضاً كمنتج به وهو معروف سابقاً بعمله على The Last Guardian.

وفقاً للفيديو المرفق أعلاه، كان يفكر ساتو بمغادرة سوني اليابان بعد مغادرة شاون ليدان، وهو رئيس بلايستيشن السابق ولكنه اتخذ قراره بعد ما سمع بمشروع توياما وفكرته. هذا المشروع سيحتوي على آليات لعب مختلفة من بينها تصويب من منظور الشخص الثالث وقتال بالسيوف.

ستركز القصة أيضاًً على قرارات اللاعبين، أيّ ستحتوي على نظام عواقب وستعبث اللعبة بعقول اللاعبين. بالإضافة لذلك، علمنا أنّ اللعبة ستكون من نوع إثارة ومغامرات تحتوي على الكثير من عناصر الرعب وتحتوي على الكثير من المخلوقات المختلفة. حالياً هناك قرابة الخمسة وعشرين شخص بالاستديو وجميعهم يعملون عليها.

الكثيرون ينتظرون ما يعمل عليه مبتكر Silent Hill مع طاقمه المخضرم الذي يحتوي على أسماء مهمة مثل تيرويوكي توريما الذي كان يعمل كمنتج على Demon’s Souls الجديدة و Bloodborne, وكذلك جونيا أكورا الذي عَمِلَ سابقاً على Gravity Rush و Siren.

مؤخرا شاركنا ساتو  مجموعة من الصور تظهر فيها لمسات الرعب الغريب الذي تواجد قبل ذلك في سلسلة Silent Hill ولكن علينا الانتظار للمزيد من الوقت من اجل الحصول على المزيد من المعلومات حول هذا المشروع الذي مازال في مراحلة الاولية حتى الان ولم يعطينا كيشيرو اي تلميحات حول موعد الكشف الاول عنها او الاطار الزمني لاطلاقه او حتى المنصات التي ستصدر عليه هذه اللعبة, شاهد الصور هنـا..

هناك العديد من الأسماء المهمة في استديو Bokeh Game، فهل أنتم متحمسون للعبتهم القادمة وهل تعتقدون أنها ستكون مرعبة أكثر من Silent Hill؟ أخبرونا بالتعليقات!

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في بلادنا.
زر الذهاب إلى الأعلى