روكستار تطلق تحديث للعبة GTA Online يتسبب في ظهور مشاكل جديدة قبل سحبه..

اليوم قامت روكستار اليوم بإطلاق تحديث في الخلفية للعبة GTA Online يستهدف سيرفرات اللعبة من اجل اصلح بعض المشاكل والثغرات فيها الا انها أجبرت على سحب التحديث والعودة الى النسخة السابقة بسبب حدوث مشكلة مزعجة واجهت اللاعبين حول العالم.

تحديث الخلفية او Background Update لا يجبر اللاعب على تحميل تحديث جديد للعبة بدل من ذلك تقوم روكستار برفعة على سيرفرات اللعبة من جانبها دون ان يشعر اللاعبين ويتم من خلاله اصلاح مشاكل في السيرفر واغلاق بعض الثغرات ولكن في تحديث اليوم الذي كان الهدف الأساسي منه اصلاح عدة مشاكل تقنية Glitches في Nightclub Garages لكن بدل من ذلك تسبب في ظهور عدة Glitches أخرى في اللعبة.

حسب ما حصلنا عليه من معلومات من خلال الناشط والمسرب المعروف Tez2 فقد تسبب هذا التحديث الجديد في طرد اللاعبين من اللعبة بمجرد دخولهم الى Nightclubs دون أي أسباب، من ناحيتها لم توضح روكستار أي تفاصيل حول هذا التحديث الذي كشف عنه المصدر المذكور.

من ناحية أخرى تستعد روكستار خلال الفترة القادمة لإصدار تحديثات متزامنة مع العديد من الاحداث العالمية المميزة منها مثلا حدث الهالوين الذي غاب العام الماضي بسبب جائحة كورونا لذلك على الأرجح وبشكل مؤكد ستقوم روكستار بإطلاق محتوى ضخم على شكل تحديث للعبة GTA Online يتعلق بالحدث المذكور او كما ذكرت الشركة من خلال مقابلة نادرة مع موقع GTANet حيث قالت ما يلي ذكره:

لدينا العديد من الخطط الموضوعة والقادمة، المطورين يعملون جاهدين لاطلاق العديد من التحديثات وما بعده فهناك احداث قادمة مثل الهالوين سنقدم فيها لمجتمع اللاعبين ما نظن بأنه قد يسرهم.

يذكر ان اللعبة قد صدرت قبل ثماني سنوات وهي تعد اول مشروع في التاريخ يصدر على ثلاثة أجيال مختلفة من الأجهزة المنزلية وكذلك أصبحت اول لعبة من نوع AAA تصل مبيعاتها الى ما يفوق 150 مليون نسخة مباعة عالميا والعدد قابل للزيادة خصوصا عندما يتم اطلاق نسخة الجيل الجديد منها على شكل نسخة موسعة ومحسنة حسب وصف شركة روكستار في الحادي عشر من شهر نوفمبر (11) القادم لهذا العام.

زكريا احمد

رئيس قسم التحرير في موقع VGA4A, محب لالعاب الفيديو منذ نعومة اظافري امتلكت معظم اجهزة الالعاب المنزلية منذ جهاز العائلة و حتى الجيل الحالي افضل سلسلة العاب بالنسبة لي هي ريزيدنت ايفل, وظيفتي طبيب
زر الذهاب إلى الأعلى