استيديوهات Kojima Productions تتوسع لتصل الى الافلام والتلفزيون والموسيقى

يبدو ان مجال العاب الفيديو لم يعد يتسع لابداعات كوجيما وشركته الجديدة Kojima Productions حيث تم الاعلان اليوم عن توسيع مجال اعمال الاستيديو من اجل ان تضم التلفزيون والافلام وايضا الموسيقى.

حسب ما علمنا عبر موقع gamesindustry.biz فسيكون مقر الفريق الجديد في لوس أنجلوس بقيادة رايلي راسل الذي كان يعمل سابقًا في بلايستيشن. أمضى ما يقرب من 28 عام في الشركة، حيث شغل مناصب مثل كبير المسؤولين القانونيين ونائب الرئيس لشؤون الأعمال. وعلق راسل على هذا التوسع الجديد قائلاً:

القسم الجديد سيكلف بالعمل مع محترفين مبدعين وموهوبين في التلفزيون والموسيقى والأفلام ، بالإضافة إلى صناعة الألعاب الأكثر شهرة.

يبدو ان التوسع الجديد لاستيديوهات Kojima Productions سيكون تعمق اكثر في الاعمال الترفيهية الاخرى مثل انتاج الافلام السينمائية والمسلسلات التلفزيونية وايضا انتاج وتوزيع الموسيقى. وأضاف مدير تطوير الأعمال في الاستوديو يوشيكو فوكودا:

سيأخذ قسمنا الجديد الاستوديو إلى المزيد من المجالات التي تقدم سردياتنا الإبداعية خارج ألعاب الفيديو وفتح طرقًا أمام معجبينا للتواصل والانغماس في هذه المساحات.

ربما يكون هذا التوجه الجديد لاستيديوهات Kojima Productions متوقع حيث اظهر كوجيما منذ فترة طويلة ميوله الى عالم السينما وكان يشارك اعجابة بالكثير من الافلام والمسلسلات التلفزيونية وايضا الموسيقى التي رأينا عمقها في لعبته الاخيرة Death Stranding.

حتى الان لا نعلم ما هي خطط كوجيما وفريقة المستقبلية وكيف يمكن ان يتم التركيز على هذه المجالات الواسعة التي تحتاج الى فرق عمل باعداد كبيرة وخبرات عالية لترقى لمنافسة المحترفين في هذا الوسط الواسع.

ربما حصل كوجيما على دعم كبير ومباشر من احد الحلفاء ليصل الى مثل هذا التوسع ولكن حتى الان لا نعلم من هو هذا الحليف الخفي. وماهي اعمال الاستيديو الجديدة القادمة سواء في مجال العاب الفيديو او في المجالات الجديدة.

زكريا احمد

رئيس قسم التحرير في موقع VGA4A, محب لالعاب الفيديو منذ نعومة اظافري امتلكت معظم اجهزة الالعاب المنزلية منذ جهاز العائلة و حتى الجيل الحالي افضل سلسلة العاب بالنسبة لي هي ريزيدنت ايفل, وظيفتي طبيب
زر الذهاب إلى الأعلى