شاهد القفزة النوعية بين Dead Space Remake والنسخة الأصلية من اللعبة ..


بعد غياب لسنوات عديدة، عادت إلينا من جديد لعبة الرعب والاثارة والخيال العلمي Dead Space Remake بنسخة جديدة بالكامل من العنوان الأصلي الذي صدر خلال عام 2008، حيث واجهت السلسلة مصيراً مجهولاً بعد صدور الجزء الثالث الذي انتهى بإغلاق المطور الأصلي لها.

ستحصل اللعبة على العديد من التحسينات على المستوى الرسومات ووضع المزيد من المضلعات والنسيج والعديد من التفاصيل والتركيز على تحسين تقنيات الإضاءة في اللعبة، التي تعتبر من أهم عناصر الرعب ومن شانه ان تشعر بالانغماس بشكل كامل في داخل عالم اللعبة.

وتم الكشف خلال الحدث الأخير عن استخدام نظام جديد يدعى “A.L.I.V.E” والذي سيجعل الحوارات ديناميكية متفاعلة مع حالة بطل اللعبة، وسيشمل جميع مكونات تنفس إسحاق ومعدل ضربات القلب ومخارج الصوت والحوار التي ستتأثر بمجموعة متنوعة من ميزات أسلوب اللعب.

وهنا تستطيع أن تشاهد من خلال الفيديو بالأسفل الفرق الواضح في جميع النواحي بين النسخة الأصلية، وبين النسخة المعاد تصميمها Dead Space Remake، رغم أن نسخة الريميك ما تزال قيد التطوير وليست النسخة النهائية.

تبقى لعبة الرعب والبقاء والخيال العلمي Dead Space لديها مكانة خاصة في قلوب محبي ألعاب الرعب، خصوصًا أنها ظهرت أول مرة في فترة فقدنا فيها تجربة مفهوم ألعاب الرعب، التي فقدت فيها التوجه الكلاسيكي التي عرفت به، و لكن سلسلة Dead Space حافظت على هذا المسار الكلاسيكي بطريقة متميزة.

نبذة عن قصة اللعبة

بطل الأجزاء الثلاثة المهندس الميكانيكي”Isaac Clarke” إسحاق كلارك الذي يعتبر أيقونة اللعبة، يعود مرة أخرى الى سفينة ايشيمورا “Ishimura”حيث سيتوجه هناك مع طاقم عمل من أجل إنجاز مهمة اصلاح نظام الاتصالات في المحطة، حينها سيجد نفسه فجأة في مواجهة مخلوقات فضائية مميتة وذكية تعرف بـ Necromorphs المرعبة، ومركبة محطمة بالكامل في الداخل، ويبدأ حينها الجحيم الحقيقي في مغامرة إسحاق.

تابعنا عبر تطبيق Google News

ماهر ميسرة

كاتب ومحرر متخصص في ألعاب الفيديو و التقنية، دخلت عالم الألعاب منذ أن أمسكت بعصى التحكم لجهاز Atari 2600 ، وعشقتها منذ أن لعبت Another World على جهاز الـ SEGA ، ألعابي المفضلة هي 3 The Witcher و Death Stranding و Elden Rings حسابي على التويتر @MaherMaysara
زر الذهاب إلى الأعلى