مخرج The Last of Us يرد على تغيير مثير للجدل حدث في نسخة الريميك

تحدث مخرج لعبة The Last of Us الاصلية عن رأيه حول التغييرات الكبيرة التي حدثت في نسخة الريميك التي صدرت قبل ايام في منشور سابق، ولكنه رد على ايضاً على تغيير مثير للجدل حدث في اللعبة.

بروس سترايلي المخرج العبقري الذي قدم لنا النسخة الاصلية من لعبة The Last of Us والذي اضطر للاسف مغادرة استديو Naughty Dog في عام 2017 ليتقاعد لمدة 4 سنوات من اخراج الالعاب والابتعاد كليا عن الصناعة، اشاد المخرج في الشهر الماضي بنسخة الريميك والتحسن الكبير الذي تلقته مقارنة بنسخ الاجيال الماضية.

لكن احد اللاعبين احب ان يثير الجدل حول امر مهم يتعلق بنسخة الريميك عبر تويتر، وهو مشهد الـ Credits او المشهد الذي نرى فيه اسماء مطوري اللعبة في نهاية اللعبة، يقول اللاعب ان نيل دروكمان مخرج اللعبة الابداعي امتنع عن ذكر اسم المخرج الفني لنسخة الريماستر من اللعبة Eric في الريميك وذكر اسمه كمخرج ابداعي وكاتب للقصة، في المقابل احتفظ بذكر اسم المخرج الخاص باللعبة بنسخة الريميك والريماستر وهو بروس سترايلي على الرغم من ان هذا الاخير لم يقم بإخراج الريميك..؟

بروس اكتفى بالرد على تغريدة اللاعب بأموجي تعبيري يوحي بالتفكير وايضا عدم معرفة السبب في اشارة منه الا ان فعل مثل هذه الامور رائجة بالنظر الى مركز نيل دروكمان حاليا كمؤسس مشارك للاستديو يحاول نسب الحقوق الفكرة للعنوان له، بالمناسبة تجدون مقارنة مشهد الـ Credit بين اللعبتين واختلاف وضع الاسماء في الصورة اعلاه.

نذكر ان المخرج بروس قد عاد من تقاعده واعلن قبل مدة عن افتتاح استديو خاص به باسم Wild Flower، حيث كشف عن انضمام العديد من المطورين الذين عملوا على العاب قوية مثل سلسلة Call Of Duty و Abzu وغيرها كما انهم فتحوا باب التوظيف للعديد من الشواغر الوظيفية الجديدة، بروس قال انه يملك شريكا كبيرا لم يكشف عنه كما انهم يعملون على عنوان جديد لم يتم اختباره من قبل.

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر في موقع VGA4A وظيفتي محاسب, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل.
زر الذهاب إلى الأعلى