مقال | كيف اصبحت احجام العاب الفيديو ضخمة الى هذا الحد و لما هذا الحجم يتزايد باستمرار !

جودة الرسومات و عوامل اخرى تلعب دور كبير في ذلك..

اقرأ في هذا المقال

  • مشكلة ازدياد حجم الالعاب
  • لماذا يكون حجم الالعاب كبير
  • تناقض حجم اللعبة مع ضخامة عالمها
  • الخلاصة

اتذكر في بدايتي مع العاب الفيديو عندما امتلك اول كمبيوتر شخصي في بداية التسعينيات كنت اتشوق لتجربة الالعاب على الجهاز و التي كانت مجرد خطوط مكونة من عدد من البيكسل تتحرك مع الضغط على لوحة المفاتيح و كنت سعيد جدا بهذه الالعاب رغم بساطتها و اتذكر القرص المرن الي كان حجمة بحجم “رغيف الخبز” اعلم انكم تضحكون و لكن هذه هي الحقيقة حين ذاك و لكن كان شيء كبير بالنسبة لي اتفاخر به اما اصدقائي الذين كانوا يقضون وقت طوير معي في العطلة نجرب بعض الالعاب التي لا يتعدى حجمها الكيلوبايتات, ما اريد ان اصل اليه من هذه المقدمة ان اضع بعض التركيز على نمو حجم الالعاب من تلك الايام الى يومنا هذا, كيف كانت و كيف اصبحت حيث كانت الالعاب لم تتعدى 100 كيلوبايت و الان نحن نصل الى 100 جيجا و مازل هناك ازدياد في الحجم فكيف و لما يحدث ذلك.

هل ازدياد حجم الالعاب اصبح يشكل مشكلة للاعبين ؟

انا سأتكلم عن نفسي و تجربتي مع احجام العاب الفيديو في الفترة الاخيرة فقد يكون ازدياد حجم الالعاب يدل على ان اللعبة تمتلك محتوى كبير و جودة رسومات عالية و هذا ما سأتحدث عنه لاحقا في هذا التقرير و لكن لنتحدث عن الجانب الاخر السلبي في كبر حجم الالعاب الذي وصل مؤخرا الى اكثر من 120 جيجا على جهاز الاكسبوكس وان اكس.

Assassin’s Creed Origins

التكنلوجيا تتقدم بشكل مستمر و توفر للمطورين مجال واسع من اجل وضع المزيد من التفاصيل في العابهم و لكن في النهاية هذا المطور سيكون مربوط ايضا باشياء اخرى قد تمنعه او تجعلة يحد من استغلال هذه التكنلوجيا بالشكل الكامل مثل حجم اقراص التخزين التي شهدت هي الاخرى تطور كبير ولكن ليس بنفس تسارع تطور الالعاب حيث كانت في

المطور كان بامكانه ان يضع المزيد من التفاصيل فيها ولكن محدودية المساحة الخاصة بهذه الاقراص دفعته للتخلص من كثير من الجودة

البداية تخزن على اقراص CD باحجام تصل الى 700 ميجا على اجهزة بلايستيشن 1  و اجهزة نينتيندو في تلك المرحلة رغم ان المطور كان بامكانه ان يضع المزيد من التفاصيل فيها ولكن محدودية المساحة الخاصة بهذه الاقراص دفعته للتخلص من كثير من الجودة لتتناسب معها و في 2004 شاهدنا اطلاق اقراص DVD و بعدها بفترة قصيرة اقراص DVD بطبقة مزدوجة و قد استفاد منها المطورين في تلك الفترة ولكن ايضا كان هناك تطور كبير في مجال الرسومات و الجرافكس و التي لم يتمكن المطورين من تطبيقها في العابهم بسبب محدودية المساحة.

هذه معاناة المطورين و لنأتي الان الى معاناة المستخدمين خصوصا في الوقت الحاضر و الذي تحاصرهم الكثير من العوائق التي قد تحول دون حصولهم على الكثير من الالعاب بسبب كبر حجمها مثال على ذلك القانون الدولي الذي يضع محدودية للانترنت بساسة ما يعرف بالاستخدام العادل و التي تمنع المستخدم من تحميل احجام كبيرة مهما كان المزود او سرعة الاتصال و هذه هي المعوقة الثانية التي تواجه البعض الاخر هي سرعة الاتصال التي قد تحتاج لايام و احيانا اسابيع من اجل تحميل الالعاب بالاحجام الكبيرة تصل الى 50 او 100 جيجا و هذه هي المعاناة الحقيقية الان.

ايضا معاناة المستخدمين تظهر في مساحات تخزين هذه الالعاب التي اصبحت الان تشكل عائق كبير حيث لا يمتلك الكثير منا اقراص تخزين باحجام كبيرة خصوصا مع غلاء اسعارها و ظهور تكنلوجيا SSD السريعة ولكن اسعارها عالية مقارنة بمساحاتها المنخفضة.

هذه اهم اهم العوائق التي بدأت تظهر امام الكثير م المستخدمين مع ازدياد احجام الالعاب مع الوقت بجانب معاناة المطورين التي تحدها المساحات مقابل التسارع في النمو التكنولوجي في تطوير العابهم و لنأتي الى السؤال الاهم.

لماذا حجم الالعاب يتزايد بشكل مستمر ؟

قد يظن البعض ان التحسن الكبير في جودة الرسومات هو العامل الاساسي في ازديات احجام الالعاب هذا صحيح و لكن ليست الحقيقة الكاملة و التي تكمن في اشياء اخرى ايضا مثل ملفات الصوت التي تأتي في المركز الاول لازدياد احجامها حيث يتم استخدام تقنيات مختلفة لكل نوع من الاصوات في بعض الالعاب فمثلا الالعاب التي تحتوي على

ملفات الصوت التي تأتي في المركز الاول لازدياد احجامها حيث يتم استخدام تقنيات مختلفة لكل نوع من الاصوات في بعض الالعاب

اطلاق نار و اصوات انفجارات يتم استخدام نظام تردد بمقدار 44 كيلو هيرتز و هي مناسبة لاتقان اصوات اطلاق النار  و هذه تلعب دور كبير في جعل ملفات الصوت في اللعبة ذات حجم كبير جدا بينما يتم استخدام تردات مختلفة لاصوات الشخصيات بمدى 22 كيلو هيرتز و ايضا تقنية مختلفة لاصوات الموسيقى و غالبا ما يكون حجمها اقل.

Hellblade
Hellblade

ملفات الاصوات التي يندرج تحتها اصوات الشخصيات و اصوات اطلاق النار و اصوات الموسيقى جميعها تستحوذ على مساحات كبيرة من مساحة تخزين اللعبة بجانب ايضا دعم اللعبة لدبلجة صوتية مختلفة حسب المناطق التي ستصدر فيها و هذا يساهم بشكل واضح في جعل حجم اللعبة كبير جدا.

العامل الثاني ايضا ليس جودة الرسومات كما يتوقع البعض و لكن ملفات الفيديو التي تشغل حجم كبير من مساحة تخزين الالعاب حيث كانت في البداية تخزن ملفات الفيديو بوضوح 640×480 و لكن الان نحن نصل الى مئات الاضعاف من هذا الحجم مع تقنية 4K و HDR التي جعلت ملفات الفيديو تتضاعف مئات المرات و ربما اكثر فتخيل عندما تحصل على ملف فيديو يمتد لبضع دقائق يصل حجمه الى 10 جيجا بينما كنا نحصل على هذا الفيديو بجودة اقل بحجم لا يتعدى بضعة ميجات.

تكنلوجيا الوضوح العالي و HDR اصبحت من العناصر الاساسية حاليا في العاب الفيديو لان المطور يريد من المستخدمين ان ينبهروا عندما يشاهدو عروض الفيديو داخل الالعاب بالجودة العالية التي ستثير حماسهم من اجل مواصلة اللعب لذلك اصبح لا مفر منها.

حديثا تم ابتداع تيكنلوجيا جديدة تجنب المطورين هذه الاحجام الكبيرة و هي ضغط ملفات الفيديو و الصوت مع مراعات الجودة و قد لعبت هذه التيكنلوجيا دور كبير و فعال في الوقت الحالي لتقليص احجام الالعاب بشكل جدا كبير منها تقنية H.264 codec التي تعد الاكثر استخدام في الوقت الحالي سواء في صناعة الالعاب او الافلام و المسلسلات و لكن هذه التقنية تزيد الاحمال على معالجات الاجهزة و بالتالي تشغل حيز قد يكون المطور في حاجة اليه لاغراض اخرى.

Call of Duty
Call of Duty

ناتي الان الى السبب الثالث و الذي يتوقعة الجميع و هو جودة الرسومات “Texture” و التي شهدت تطور كبير و ملحوظ من بداية ظهور العاب الفيديو الى يومنا هذا و هو الشيء الملحوظ الذي نراه يتطور في العاب الفيديو عندما نقارنها من سنة 2000 مع هذه الايام.

جون جيبسون مدرير شركة Tripwire Interactive تحدث عن النقلة النوعية في تطوير رسومات الالعاب منذ عام 2005 كانت الرسومات تتركز على الشخصيات الرئيسية في اللعبة و التي تسيطر على الجزء الاكبر من البيكسل و التصاميم بينما يتم استخدام صور عادية ثنائية الابعاد للخلفيات و المجسمات باستثناء تلك التي قد يحدث تفاعل معها في اللعبة بينما الان يتم تصميم الشخصيات و الخريطة بالكامل و كل ما يقع فيها من مجسمات و مؤثرات برسومات ثلاثية الابعاد و جودة عالية و هذا يلعب دور كبير في جعل احجام الالعاب تصبح اكبر من السابق.

لعبة Red Orchestra 1 التي صدرت في 2005 حيث كان حجمها حين ذاك 2.6 جيجا و كان الكثير يرى ان حجمها كبير و مبالغ فيه في تلك الفترة و كان حينها حجم ملفات الصوت تبلغ 327 ميجا بسبب استخدام تقنية الضغط بينما حجم ملفات الرسومات و المؤثرات بلغ 1.4 جيجا مقارنة بلعبة  Killing Floor 2 التي يبلغ حجم ملفات الصوت فيها 1.1 جيجا بينما ملفات الجرافكس فقد وصلت الى 17 جيجا و قد تجنبوا ضغط ملفات اللعبة خوفا من تضرر جودتها.

جون قال انهم في البداية يطورون العابهم على اعلى مستوى من الجودة بغض النظر عن قدرات الاجهزة التي ستشغلها و بعد ذلك يقوموا بضغط و تقليل الجودة لكي تصل الى الحد الذي يمكن الاجهزة المستهدفة من تشغيلها و هذا يعتمد على عدة عوامل مثل قوة وحدة المعالجة و بطاقة الرسومات و الذاكرة العشوائية في هذه الاجهزة و هنا تفقد بعض الالعاب الجودة التي انت عليها اثناء التطوير و هنا ايضا يتضح لنا سبب تردي جودة بعض الالعاب التي نرى عروض مبهرة لها خلال عمليات التطوير و بعد ان تصدر نرى الجودة قد انحدرت بشكل كبير كما حدث مع لعبة يوبي سوفت Watch Dogs حيث ظهرت اللعبة بشكل جدا رائع خلال الكشف عنها و لكن الصدمة كانت بعد اطلاقها بشكل رسمي حيث كانت اللعبة تعاني من تقليص كبير في جودة الرسومات و المؤثرات فيها.

لماذا احجام ملفات الالعاب تكون متناقضة مع حجم عالم اللعبة ؟

على سبيل المثال لعبة NBA2K17 يبلغ حجمها 66 جيجا بينما لعبة The Witcher 3 يبلغ حجمها 50 جيجا علما ان لعبةتدور احداثها في حلبة صغير بعدة امتار بينما لعبة The Witcher 3 تمتلك عالم ضخم و واسع جدا فكيف يكون هذا التناقض ؟

NBA2K18
NBA2K18

الاجابه قد لا ينتبه لها البعض ولكن في العاب الحلبات و المساحات الصغيرة مثل NBA2K17 و  Rainbow Six: Siege يكون التركيز فيها على تصميم الشخصيات التي غالبا ما تكون اشكالها محاكية للواقع و يتم تصميم كل شخصية بشكل

العاب الحلبات و المساحات الصغيرة مثل NBA2K17 و  Rainbow Six: Siege يكون التركيز فيها على تصميم الشخصيات

جدا دقيق و بكثافة بيكسل عالية لاعطاء ملامح واضحة لكل شخصية في الفريق بينما في العاب العالم المفتوح مثل The Witcher 3 يكون يكون التركيز على تصاميم الشخصيات قليل جدا و يتم استخدام كثافة بيكسل اقل بكثير بجانب ان الشخصيات يكون عددها اقل بكثير من العاب الحلبات الصغيرة لذلك يكون الحجم دائما اقل بكثير من الالعاب ذات العالم الصغير و التي تركز على الشخصيات اكثر من العالم و البيئة.

عامل اخر ايضا قد يلعب دور في تفسير هذا الامر و هو نظام الضغط حيث تلجأ بعض الشركات الى استخدام برامج ضغط لضغط محتوى اللعبة من فيديوهات و ملفات صوت بينما تتجنب بعض الشركات هذا الامر لتقليل الحمل على المعالجات و  المحافظة على جودة الرسومات لكن هذا يلعب دور كبير في جعل ملفات الالعاب متفاوتة الاحجام مقارنة بمحتواها.

الخلاصة

اذا كخلاصة لما اسلفت ان احجام الالعاب مازالت تتزايد و ستزداد احجامها في المستقبل بشكل مستمر و ياتي ذلك الى مدى تطور هذه الصناعة و محاكاتها للواقعية بجودة عالية الامر الذي يجعل متطلبات تطويرها علية و يلجئ المطورين لاستخدام تقنيات حديثة تمكنهم من جعلها تبدو واقعية و هذا لا يكون الا بالتركيز على التفاصيل الصغيرة قبل الكبيرة و بالتالي سيكون المطور مطالب بوضع الكثير من التاثيرات و التفاصيل في كل شيء يظهر امام عين اللاعب على الشاشة و بالتالي سيكون مجبر على جعل احجام الملفات كبيرة الحجم.

ايضا الشيء المرئي ليس كل شيء بل ايضا المسموع ايضا يجب ان يكون بجودة لا تقل عن جودة الرسومات خصوصا اذا كانت اللعبة تعتمد على اصوات و ملفات موسيقى كعنصر اساسي فيها و بالتالي يكون احجام ملفات الصوت كبيرة بالعادة رغم اعتماد البعض على استخدام تقنيات ضغط الملفات و لكن هذه التقنيات تضر احيانا بالجودة المطلوبة التي يسعى اليها المطور و بالتالي يتجنبها في كثير من الاحيان.

الالعاب في وقتنا هذا يصل حجمها الى 50 او 60 جيجا كمتوسط و لكن مع الجيل القادم للاجهزة المنزلية الذي من المتوقع ان يطل علينا في نهاية 2019 او مطلع عام 2020 سيتخطى احجام الالعاب الـ 100 جيجا بكل اريحية فهل نحن مستعدين لمثل هذه الهجمة ؟!

زكريا احمد

مؤسس و مدير مجموعة فيديو جيمز فور عرب VGA4A و رئيس التحرير, محب لالعاب الفيديو منذ نعومة اظافري امتلكت معظم اجهزة الالعاب المنزلية منذ جهاز العائلة و حتى الجيل الحالي افضل سلسلة العاب بالنسبة لي هي ريزيدنت ايفل, وظيفتي طبيب

اقرأ ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock