بعد هذه الأرقام.. الموت البطيء للعبة GTA 5 بدأ بالفعل

اللعبة تسجل تباطؤ ملحوظ في المبيعات، الاول من نوعه منذ 9 سنوات..

خلال مكالمة الأرباح المالية ربع السنوية للناشر Take-Two. تبين أن لعبة GTA 5 باعت خلال الربع الأخير حوالي مليون نسخة فقط. وهو رقم متميز بالنسبة للعبة مضى على صدورها ما يقارب الـ 10 سنوات.

هذه المبيعات بالنسبة لتاريخ هذه اللعبة، يعتبر أقل الأرقام التي حصلت عليها خلال الأرباع المالية الأخيرة. حيث يشير بشكل واضح الى دخول العنوان لبداية التباطؤ الذي يعتبر المرحلة الأولى لنهاية حقبة مليئة بالنجاح امتدت لعقد من الزمان.

مبيعات اللعبة خلال الربع الاول للسنة المالية الحالية كان قرابة 170 مليون، ربما 169.9 مليون. بينما بلغت المبيعات اكثر من 170 مليون خلال الربع الثاني.

لم يتم الكشف عن مدى الفروقات في المبيعات بين الربعين ولكن حسب التقديرات فالفارق يكاد يمس 1 مليون نسخة وهو الاقل في تاريخ السلسلة منذ صدورها.

الأسباب المرجحة لتباطؤ مبيعات GTA 5

من الأسباب المحتملة التي كانت وراء إخفاض مبيعات اللعبة، هو الإعلان عن لعبة GTA 6 في وقت سابق من هذا العام. حيث تستعد فئة من جماهير اللعبة لأخذ استراحة مقاتل في التجوال داخل مدينة لوس سانتوس. وذلك من أجل الاستعداد النفسي والذهني لخوض مغامرة جديدة في Vice City في ميامي.

بالطبع لا ينبغي أن يكون هذا سببًا لتثبيط عشاق اللعبة أو من يرغب في لعبها لأول مرة. هذا لأنه من المحتمل أن تعود وتتحسن مبيعات اللعبة نظرًا للوقت الطويل المحتمل لصدور GTA 6. وهذا رغم أن هذا الاحتمال ضعيف الى حد ما.

أضف لذلك أيضًا أن التسريبات الأخيرة للعبة GTA 6 لم تزعزع من ثقة الناشر في المضي قدمًا في تطوير اللعبة وعدم تأجيلها. حيث وصف الرئيس التنفيذي لشركة Take-Two تلك التسريبات “بالمخيبة للآمال بشكل رهيب” لكنه عاد وأكد بأنها لن تؤثر على عملية التطوير او موعد الاصدار الذي يبدو انه مقرر بالفعل بشكل مسبق.

على كل حال.. فقد وصلت مبيعات الجزء الخامس من السلسلة و GTA Online الى ما يقارب 175 مليون نسخة حتى الآن اعتبارًا من الربع الثاني. ووصل مجمل مبيعات السلسلة بأكملها التي صدرت على جميع الأجهزة الى الآن أكثر من 385 مليون نسخة.

ان مشاهدة هذه الأرقام الفلكية لهذه اللعبة يذكرني بمصطلح علم الاقتصاد المعروف “الفائدة المركبة” وهي الفائدة التي يتم احتسابها بشكل تراكمي بحيث تتزايد قيمتها بمرور السنوات.

بداية النهاية

هذا التباطؤ يتزامن مع انخفاض ملحوظ في جودة المحتوى الذي تقدمة الشركة المطورة للعبة خاصة تلك التحديثات الموسمية مثل تحديث الصيف وتحديث الشتاء التي اصبحت لا تتعدى مجموعة من المهمات والمكافأت المضاعفة. هذا امر غير مشكوك فيه خاصة بعد ظهور رسالة الشكر الجديد في صفحة اللعبة على موقع روكستار والتي تشير بالفعل الى بلوغ النهاية.

ايضا هذا يأتي بسبب ادخار روكستار للافكار الجديدة للعبة القادمة التي ستتطلب دعم مستمر خلال فترة الاطلاق وما بعد ذلك وربما تخطط الشركة لدعم اللعبة لمدة لا تقل عن 10 سنوات كما فعلت مع GTA 5.

كل هذه المؤشرات هي دليل واضح على ان روكستار تتجهز داخلياً لجعل هذا النجاح يستمر دون توقف عند نقطة ما وذلك من خلال الاسراع باطلاق الجزء التالي في السلسلة. ورغم انها بدأ بخطوة اولية بالتأكيد على وجود اللعبة تحت التطوير الا اننا نتوقع ان نرى تسارع في عملية الكشف عن GTA 6 عند نقطة ما ربما نهاية هذا العام او مطلع العام القادم.

الشركة الام Take Two اقرت خلال مكالمة الارباح هذا الاسبوع، ان ارباحها كانت متواضعة مقارنة بالارباع السابقة، وهذا ايضا يوضح مدى الانحدار في شعبية GTA 5 البقرة الحلوب التي كانت تحافظ على نمو هذه الارباح بجانب عناوين الناشر الاخرى، خلال نفس الفترة، الا ان الشركة قالت انها ما زالت تمتلك عناوين كبيرة سيتم طرحها في المستقبل تثق بأنها ستساهم في رفع عوائدها.

هذه العناوين الكبيرة التي نرجح ان تكون GTA 6 من ضمنها ستصل الى الاسواق حتى مارس 2025، لذلك نتوقع ان يكون موعد اطلاق الجزء التالي من السلسلة قبل هذا التاريخ.

ماهر ميسرة

كاتب ومحرر متخصص في مجال التقنية وألعاب الفيديو لدى موقع VGA4A، دخلت عالم الألعاب منذ نعومة أظافري حين أمسكت عصا التحكم لجهاز Atari 2600، وتعلقت بها منذ أن قمت بتجربة لعبة Another World على جهاز السيجا، ألعابي المفضلة هي 3 The Witcher و Death Stranding و Elden Ring و Warzone..
زر الذهاب إلى الأعلى
close button