مطور God of War Ragnarok يكشف عن أفضل مشهد سينمائي فيها..

كشف Santa Monica فريق التطوير الخاص بلعبة God of War Ragnarok عن أفضل المشاهد السينمائية فيها. من وجهة نظرهم كان العمل على مشهدهم الذي سنذكره أدناه حساسًا للغاية وممتع.

لعبة God of War Ragnarok تعد واحدة من أكثر عناوين بلايستيشن المطلوبة والمرغوبة بين اللاعبين، اللعبة أصبحت أسرع حصرية مبيعًا على المنصة بحصولها لحولي 5 مليون نسخة بيعت خلال أول أسبوع من إطلاقها.

استمرارًا للترويج لها، قام فريق Santa Monica بإطلاق سلسلة من العروض ترينا كيف تم تطوير اللعبة من خلف الكواليس. حلقة اليوم كانت تركز على أفضل مشهد سينمائي في اللعبة من وجهة نظر الفريق.

تنبيه بوجود حرق: المشهد الذي أثار حماس الفريق وجعلهم يعملون عليه بكل قوتهم كان إعادة شخصية Fenrir إلى الحياة من جديد. الشخصية عادت بجسد ضخم “ذئب” يدعى Garm. هذا المشهد تطلب وجود كلاب حقيقية حتى يتم تجسيد حركتها الواقعية داخل اللعبة من خلال الشخصيات المذكورة.

لطالما اعتبرت الألعاب التي تستخدم الحيوانات في تطوير المشاريع كبيرة وحساسة عند الجماهير الغربيين. التفاعل والتواصل مع مخلوقات أخرى بإمكانيات محدودة للعمل على مشروع ضخم يعد دائمًا أمرًا مذهلًا.

نذكر أن التحديث الجديد أصبح متوفرًا على جميع أجهزة بلايستيشن. حيث يجلب معه العديد من التحسينات والإصلاحات التي تعمل على تحسين تجربة اللعبة في العديد من الجوانب، سواء من حيث إصلاح بعض الأخطاء التي يواجهها بعض اللاعبين، مثل الاستقرار والتحسينات العامة على مستوى الأداء.

كذلك وضع التصوير في God of War Ragnarök سيأتي مع العديد من الميزات والتعابير في الوجوه، والتي شملت الشخصيات الرئيسية مثل كرايتوس، أتريوس، فريا، بروك، سيندري، أنجربودا، ثور، وثرود. حيث يستطيع اللاعبين الوصول اليه من خلال الضغط على خيارات ثم زر مربع.

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر في موقع VGA4A وظيفتي محاسب, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل.
زر الذهاب إلى الأعلى
close button