اعلامي: GTA 6 ستصدر بعد وصول الأجهزة الحالية لعدد كبير من اللاعبين..

عاد أحد المصادر الموثوقة للحديث أخيرًا عن اللعبة التي يتلاشى الحديث عنها وهي GTA 6توم هندرسون صاحب التسريبات الصحيحة ومالك أحد المواقع الإخبارية أطلعنا اليوم عن توقعاته المنطقية لموعد إطلاق أكثر لعبة منتظرة لدى اللاعبين من شركة روكستار.

هندرسون وعبر حسابه في تويتر، غرد قائلًا من خلال ثريد على منصة تويتر أنه يتلقى العديد من الأسئلة حول لعبة GTA 6. توم ذكر أنه لا يملك في الوقت الحالي معلومات مؤكدة. لكنه يتوقع أن يتم الإعلان عن اللعبة بعرض أول نهاية شهر أكتوبر القادم أو بداية شهر نوفمبر الذي يليه من هذا العام.

رجح المصدر السبب هو أن هذه المواعيد تسبق موعد إعلان الشركة عن أرباحها لسنة 2024  المالية. تابع ذات المصدر كذلك بقوله أن موعد إطلاق اللعبة لن يكون هذا العام. بل الذي يليه ومن المرجح أن يتم تأجيلها حتى عام 2025. يعود ذلك إلى أن روكستار تبحث عن وصول مبيعات الأجهزة المنزلية الحالية لعدد هائل من اللاعبين حتى تضمن للعبتها مبيعات ضخمة عند الإطلاق. خاصة انها ستكون مبنية لهذه المنصات ولا نتوقع ان تصدر على منصات الجيل الماضي. أما فيما يتعلق بإمكانية إتاحتها على الأجهزة المنزلية السابقة فهو امر مستبعد لطور القصة على الاقل، بينما طور الاونلاين فالامر وارد.

أخيرًا، صرح توم أنه من المؤكد أننا سنحصل على معلومات بشأن اللعبة في أوقات معينة تسبق توقعاته. لكن هذه هي سياسة روكستار الذكية دائمًا. أن تقوم بإطلاق ألعاب منتظرة إما في منتصف الجيل بعد وصول مبيعات الأجهزة فيه لأرقام قوية. أو حتى نهاية جيل وبداية آخر حتى تضمن مبيعات خيالية أو قياسية من خلال اصدار اللعبة على الجيلين كما فعلت مع GTA 5 التي صدرت حتى الان على 3 اجيال متتالية.

في هذا الوقت، تعمل كل من سوني ومايكروسوفت على ضخ المزيد من اجهزة الجيل الجديد الى الاسواق العالمية بعد ان شهدت عملية الانتاج تحسن كبير وتسهيلات في الشحن والتوزيع. سوني تتوقع ان تبيع خلال السنة المالية القادمة اكثر من 30 مليون وحدة من جهاز بلايستيشن 5. في حال نجاح سوني، فسيكون هذا كافي لاقناع روكستار لاصدار لعبتها الجديدة حينها.

هل ترى أن توقعات هندرسون هذه منطقية، ام ترى بأنه هناك توقعات اخرى لمستقبل السلسلة؟

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر في موقع VGA4A وظيفتي محاسب, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل.
زر الذهاب إلى الأعلى