شاب إيراني يتواصل مع عائلته بواسطة لعبة Call of Duty!

من المعروف أن الألعاب الجماعية عبر الانترنت مثل فورتنايت و Call of Duty وغيرها العديد من الألعاب، تقدم للاعبين إمكانية التحدث بالصوت، سواء من داخل الغرف الخاصة أو أثناء اللعب بهدف التسلية. لكن شاب إيراني تجاوز هذا المفهوم الى أبعد من ذلك بكثير.

بعيداً عن عالم ألعاب الفيديو الى السياسة قليلاً، فقد شهدت ايران خلال الأشهر الماضية حركة احتجاجية واسعة النطاق في أعقاب مقتل الشابة مهسا أميني بينما كانت تحتجزها الشرطة بدعوى أنها لم تكن ترتدي الحجاب الإسلامي الإلزامي كما ينبغي لها.

ومن أجل محاولة السلطات في البلاد السيطرة على الأوضاع، قامت بتقييد معظم أدوات الاتصال مثل “واتساب” WhatsApp في البلاد وسط أزمة مستمرة الى حد هذه اللحظة، ولذلك كان لابد من بعض الأشخاص إيجاد حلول مجدية من أجل الاتصال مع ذويهم في الخارج، وهو ما فعله الشاب الإيراني حلاق يعيش.

كشف حلاق يعيش الذي يقطن في منطقة ويست ميدلاندز بإنجلترا كيف يستخدم لعبة الهاتف المحمول وإطلاق النار الشهيرة Call of Duty للتحدث مع عائلته في إيران. قال الحلاق البالغ من العمر 36 عاما، والذي يعمل في جنوب برمنغهام، إنها طريقة جيدة للتحقق من أن عائلته بخير، وهذا نقلاً عن شبكة BBC العالمية.

لا نعلم تحديداً إذا كانت السلطات قامت كذلك بقطع طرق الاتصالات من خلال شبكة بلايستيشن واكسبوكس، ولكن التحدث من خلال لعبة هاتف محمول، نعتقد أنها طريقة مبتكرة من أجل التحدث مع الأصدقاء والأقارب البعيدين.

كذلك علمنا في وقت سابق، أن السلطات الإيرانية قامت بحظر لعبة Call of Duty الخاصة بالهاتف المحمول، لا ندري متى تحديداً تم فك الحظر عن اللعبة، أو يتم إضافة شبكة افتراضية خاصة (VPN) أو استخدامها من أجل تخطي الحواز الأمنية.

يسعدنا أن تشاركونا آرائكم حول هذه الطريقة الفريدة للتواصل الاجتماعي.

ماهر ميسرة

كاتب ومحرر متخصص في مجال التقنية وألعاب الفيديو لدى موقع VGA4A، دخلت عالم الألعاب منذ نعومة أظافري حين أمسكت عصا التحكم لجهاز Atari 2600، وتعلقت بها منذ أن قمت بتجربة لعبة Another World على جهاز السيجا، ألعابي المفضلة هي 3 The Witcher و Death Stranding و Elden Ring و Warzone..
زر الذهاب إلى الأعلى