حمى التأجيل تصيب لعبة الرعب Amnesia: The Bunker

خلال السنوات الأخيرة، تشهد ألعاب الرعب والبقاء زخماً واهتماما كبيران، لم تشهد له هذه الصناعة منذ عقود من الزمن، ولكن يبدوا أن حمة التأجيلات أصابت أيضاً لعبة Amnesia: The Bunker.

كان من المفترض أن تصدر لعبة الرعب والبقاء بحلتها الجديدة Amnesia: The Bunker خلال شهر مارس المقبل، لكن هذا لن يحدث مع الأسف الشديد، حيث يرغب المطور في الاستثمار في المزيد من الوقت من أجل أن تظهر اللعبة في أفضل حالاتها، حيث كان الشتاء صعباً للغاية بالنسبة للمطورين الذين يعملون في استديو صغير ومحدود الموظفين، وأصاب المرض العديد منهم بسبب ذلك.

جاء في البيان كما تشاهدون بالأسفل تبرير لعملية التأجيل بالإضافة الى موعد الجديد، حيث أصبحت تاريخ صدورها 16 مايو المقبل. يعتزم المطور إصدار لعبتهم بشكل كامل وبأعلى جودة للجمهور، لذلك قرروا عدم التسرع في الإصدار وتأجيلها حتى وقت أكثر ملاءمة.

Amnesia The Bunker

المزيد حول Amnesia: The Bunker

وفقًا لما أكده المطور في وقت سابق، سيركز هذه الجزء الجديد على قرارتك التي سوف تتخذها، والتي سيدو بأنها ستؤثر بشكل كبير على مجريات أحداث اللعبة وربما على النهاية كذلك. حيث سيضيف هذا التطور الجديد في طريقة اللعب عمق وتواتر جديدان في اللعبة. ها الأمر سيجبر اللاعبين على إنشاء مسارات استراتيجية جديدة في كل مرة يلعبون بها.

ستختلف هذه اللعبة عن سابقاتها من حيث أن اللاعب سيكون لديه هذه المرة سلاح. بدلاً من اللعب والهرب بدون حمل الأسلحة القتالية في العناوين السابقة، والتي كانت تميل أكثر الى طابع البقاء على قيد الحياة.

اشترك في قناتنا على اليوتيوب

Maher Maysara

أمسكت عصا التحكم لأول مرة على جهاز Atari 2600، ومنذ ذلك الحين تحولت ألعاب الفيديو إلى شغفي الدائم، وانبهرت بعالم لعبة Another World على جهاز SEGA لأتعمق وأغوص أكثر في رحلة ممتعة لا تنتهي في هذه العوالم.. وأقدّر الأعمال الفنية التي تترك أثرًا قويا في الذاكرة من بينها The Witcher و Death Stranding و Elden Ring.. وأنا هنا لأن الشغف بالألعاب ينعكس على كتاباتي.
زر الذهاب إلى الأعلى