مصدر: أستديو Deviation التابع لبلايستيشن يسرح 90 موظف..

أكد أحد المصادر المطلعة أن سوني قامت بتسريح ما يقرب من 90 موظفًا من أستديو Deviation التابع لبلايستيشن. المصدر الذي كشف عن هذا الخبر يعد مقربًا من بعض المطورين الذين تم تسريحهم اليوم من الأستديو.

في شهر أغسطس الماضي، بدأ أستديو Deviation Games في التقاط مشاهد الحركة لمشروع لعبته القادمة لجهاز PS5 بالتعاون مع أحد مشاهير التلفزيون. حيث زاره حينها رئيس استديوهات بلايستيشن هيرمن هولست للحصول على تحديثات هذا المشروع الفائق السرية.

وقبل ساعات قليلة، تفاجئنا بإعلان العديد من الموظفين الذي تم تسريحهم من Deviation بتأكيد مغادرتهم للأستديو عبر وسائل التواصل الاجتماعي. كتب مهندس البرمجيات “كايل بيراس” أن الأستديو واجه مؤخرًا موقفًا صعبًا واضطر إلى إجراء عدد من عمليات التسريح التي كان هو وبعضًا من زملائه جزءًا منها.

هذا الإجراء المثير للجدل لا يعتبر الأول من الأستديو، ففي سبتمبر من العام الماضي، غادر أحد مؤسسي الفريق، وهو كبير المسؤولين المبدعين “جيسون بلونديل”. حاليًا يقوم الأستديو  بتطوير عنوان جديد ستتولى نشره شركة سوني.

في الوقت الحالي، قام موقع VGC بالتواصل مع الفريق وشركة سوني للحصول على رد بخصوص هذا التسريح المفاجئ لهذا العدد الكبير من الموظفين. هل يا ترى يعاني الفريق مع مشروعه التابع لسوني وبلايستيشن أم أنه مجرد تسريح فقط لعدد معين من الموظفين؟

يقال أن نوع المشروع الذي يعمل عليه الفريق هو لعبة تصويب ذات منظور أول، نتمنى أن لا يكون هذا الإجراء ناتج عن إلغاء اللعبة. ابقوا معنا في حال جد أي جديد..

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر مخضرم في موقع VGA4A, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل و The Last of Us و Uncharted.
زر الذهاب إلى الأعلى
close button