مراجعة وتقييم Sea of Stars: بحر النّجوم!

شهد هذا العام العديد من إصدارات العناوين المؤجلة، استغرق بعضها ما يقارب تسعة أعوام.. والبعض الآخر لأكثر من 20 عامًا منذ الإعلان الأول عنها.. وامتدت كذلك لتشمل عنوان Sea of Stars المنتظر من فريق التطوير Sabotage..

والذي كان من المقرر صدوره في العام الماضي قبل أن يتم تأجيله أيضا الى هذه السنة!

المطور: Sabotage. الناشر: Sabotage. تصنيف اللعبة: مغامرات، مستقلة (Indie)، تقمص أدوار (RPG)، تعاقب أدوار (TBS). المنصات: (PC) (PS5) (PS4) (Xbox Series S|X) (Xbox One) (Switch).
تاريخ الإطلاق: 29-أغسطس-2023. سعر الإطلاق: 34.99$ زمن اللعب: ~25 ساعة. نسخة المراجعة: (PC).


نبذة تعريفية

“Sea of Stars” هي عنوان طموح يجمع بين العديد من العناوين الكلاسيكية لتقوم بإعادة إحياءها تحت سقف واحد. والذي يفسر تسميتها بـ “بحر النّجوم”، كنايةً عن الألعاب الأيقونية التي لعبت دورها في صناعة هذا العنوان.


القصة وعالمها

في حكاية يرويها “مؤرشف” شهد العديد من الأحداث في حياته.. عن قصة طفلين صادفت ولادتهما فترة انقلاب شمسية تسمى بـ “Solistice”.. ليصبحا آخر من تبقى من سلالة محاربي “Solistice Warriors”، وتقتضي نبوءتهما في إنهاء معركة محتدمة استمرت لعقود من الزمن!

تتمثل فترة “Solistice” في تعاقب الشمس بين موسمَي الشتاء والصيف. وعند مصادفة ولادة لطفل في تلك الفترة من السنة، يحصل فيها بالمقابل على قدرة تمكنه بالتحكم في نوع مخصص من “السحر”.. ليتم اختياره بعد ذلك وتدريبه بعناية على أن ينضم لاحقا الى سلالة من المحاربين!

Sea of Stars
“مشهد سينمائي..”

الشمس والقمر 🌖

تبدأ الأحداث بداية بسيطة مع حوارات سطحية بعض الشيء.. تنطلق فيها نحو مغامرة تأخذك الى ماضي طفلين يدعيان “Zele و Valere” يصعدان سلم الحياة كآخر ما تبقى من سلالة المحاربين.. وبطموح أن يتمكنا من الجمع بين قوى “الشمس والقمر” وآداء ما يسمى بـ “سحر الكسوف”!

وهي القوة الوحيدة القادرة على الوقوف ضد عالم الخيمياء “The Fleshmancer”، بعد أن قام بصنع مخلوقات عاثت الفساد في أنحاء العالم. لتقتضي مهمة محاربي “Solistice Warriors” بالقضاء عليها وإعادة نشر السلام في العالم..

القصة بسيطة في بناءها، وتمشي على مبدأ “الخير والشر” في إنقاذ العالم من خطر محدق. متّسمة بـ “البساطة” في طرحها وبلا أن تتكلّف كثيرًا في تقديم حوارات ثرية.. الا أن وجود شخصيات بارزة عمل على تقديم حبكتها بطريقة تجعلك متشوقًا لمعرفة ما تخبأه لك من مفاجئات قادمة!

يتخللها مشاهد سينمائية رائعة تعكس جمالية تصميمها الفني، والذي أضاف “بصمة” فريدة الى تجربتها تميّزها عن بقية العناوين ضمن تصنيفها..

“مشهد سينمائي لحادثة الـEclipse..”

لوحة فنية 🦚

قدمت “Sea of Star” واحدة من أجمل التصاميم الفنية في توجه الـ “Pixel Art”، في عالم مبهر بجماله وزاخر بالتفاصيل في جميع زواياه.. إضافة الى تنوعها الكبير في بيئاتها مع لمسات فنية متجددة في كل منطقة، جعل من السهل الوقوع في حبّها من النظرة الأولى!

لم تكتفي “Sea of Stars” بالتركيز على إضفاء اللمسات الجمالية فحسب.. بل كرّست كذلك جهدا مضاعفا في تصميم عالمها بشكل مرن، بحيث يعمل على مكافئك دوما عند استكشافه. سواء باستعمال الطرق المبتكرة للتنقل من منطقة الى أخرى، الى فتح مسارات مختصرة تسهل من عملية استكشاف عالمها.

كما عملت على تقديم تنوع رائع من الفعاليات الجانبية وتضمين الكثير من الألغاز المبتكرة في شتى أنحاء العالم! فكلما قمت بزيارة لمنطقة جديدة، تجد بأن الألغاز كذلك بدأت باتخاذ نهج جديد في تصميمها والتي تتمثل في ارتباطها الوطيد مع عالمها باستعمال خواص كل بيئة في طريقة تفاعلك معها..

وبالرغم من جمالية العالم ومحتواه الجيد في الاستكشاف.. الا أن عدم وجود “خريطة” مصغرة تعمل على توجيهك في الاتجاه الصحيح، أضاف عائقًا كبيرًا عند البحث عن موقع المهمة التالية.. وحتى إن أردت العودة الى بعض المناطق السابقة لاستكشافها، فلن يكون من السهل العثور عليها مجددا إن لم تقم بحفظ عالمها عن ظهر قلب!

Sea of Stars
“مشهد يطل على مدينة داخل عالمها..”


أسلوب اللعب

استلهمت Sea of Stars العديد من العناصر في تجربتها من أيقونات الـ”Retro” الكلاسيكية، ومن أبرزها عنوان “Chrono Trigger” من عام 1995.. لتبدوا وكأنها إعادة إحياء لمجموعة من التجارب الكلاسيكية بطابع مستحدث، موجهةً فيها رسالة حبٍ لكلا الجيلين.

يتخذ أسلوب اللعب مبدأ “البساطة” كما في قصّته، ولا تحاول فيها منافسة التجارب المشابهة ضمن تصنيفها بتقديم عناصر “RPG” مكثفة أو صعوبة أعداء مرهقة.. وذلك لتقديم تجربة “متوازنة” ترحب بالجميع سواء للاعبين الجدد أو حتى القدامى..

الا أن ذلك كلّفها تصميم قتالات سطحية بعض الشيء، بالرغم من تنوعها الجيد في الأعداء والزعماء.. فمع التركيز على استقطاب فئة “جديدة” من اللاعبين، قدمت في المقابل تجربة معارك لا تختبر قدراتك بشكل كاف! وبالكاد قد تجلب لك شعور “الإنجاز” بشكل جيد حتى بعد القضاء على الزعماء.. وذلك سواء عبر تقديم مكافآت على نحو يمتد الى اكتشافك “استراتيجية” قتالية جديدة أثناء المعارك أو حتى في تقديم جوائز مرضية عدى عن نقاط “EXP”.

لتجد من الاعتماد الكثيف على عامل “البساطة” في تجربتها، جعل منها سلاحًا ذو حدين.. ففي حين تمكنت من تقديم تجربة “مرحة” تحاكي عناوين الجيل الماضي، الا أنها في المقابل جعلت من بعض أحداثها ومعاركها المحورية قابلة للنسيان!

Sea of stars
“مواجهة احدى الزعماء..”

القتالات ⚔️

تشق طريقك مع فرقة مكونة من 3 شخصيات رئيسية “قابلة للزيادة” فيما بعد، مع حزمة جيدة من القدرات والأسلحة تمكنك من تحقيق استراتيجيات قتالية متنوعة، والتي ستجعلك منغمسًا لفترة طويلة في تجربة من المعارك الممتعة!

يرتكز أسلوب اللعب على نمط “التقدّم الجماعي” ك فريق، مما يعني الارتقاء تزامنيًا بجميع شخصياتك الى المستوى الجديد بمجرد الوصول الى حد معين من الـ “EXP”. عمل ذلك على تسهيل عملية “التخصيص” المرهقة التي قد تواجه بعض الوافدين الجدد، الا أنه ارتبط بمحدوديته الكبيرة في حرية “تخصيص” كل شخصية على حِدى..

ورغم “محدوديته” التي قد تتناسب مع التوجّه العام في تصميم اللعبة “المبسّط”.. الا أنها واجهت مشكلة أخرى تتعلق في الموازنة الجيدة للقدرات “الخاصة” عند الشخصيات والتي جعلت منهم على “قدم مساواة” في كثير من الأحيان.. فمثلا ستجد الكثير من الشخصيات التي تتشارك في خاصية “الشفاء” معًا! وذلك جنبا بجنب مع مجموعة واسعة من الطرق لإعادة “نقاط الصحة” لديك. ما جعل من السّهل صرف النّظر عن استعمال بعض القدرات مقابل الأخرى، لتصبح مع الوقت عديمة الفائدة!

كما افتقرت “Sea of Stars” كذلك الى تقديم تنوع كاف في اختياراتها الموسيقية.. فبدلا من تخصيص طابع موسيقي متجدد مع اختلاف المعارك والزعماء، تجد بانها تقوم بتكرار مفرط لنغمات موحدة على مدار زمن اللعبة! وذلك بالرغم من تنوعها الطفيف التي شملت فيه بعض المناطق من عالمها..

Sea of Stars
“مواجهة ضد زعيم”

الملحقات 💍

تتراوح مدى الصعوبة في تجارب الـ “Turn-based” من عنوان لآخر، ففي حين قد تجد من تجربة “No Ni Kuni” متسامحة مع الوافدين الجدد.. تحصل في المقابل على تحدٍ قاس من “Octopath Traveler” يستنزف جميع قدراتك!

الا أن ذلك لا يعني بالضرورة أن التوجه لا يحاول استقطاب فئات جديدة من اللاعبين.. بل وعلى العكس تماما ستجد الكثير من العناوين التي تقدم إليك فرصة ذهبية لخوض تجربة متوازنة بين التحدي والمتعة! وهذا أيضا ما تتيحه لك تجربة “Sea of Stars” والتي ستجد منها فرصة مناسبة للدخول الى توجه “Turn-based”..

وذلك لتقديمها مُلحقات إضافية تسمى “Relics”، تعمل على التحكم في مستوى الصعوبة سواء بخفضها إن أردت التركيز على القصة.. أو برفعها في حال أصابك الملل من سهولة القتالات. وفي حالة أردت المحافظة على تجربة متوازنة الصعوبة تمكنك من اختبار قدراتك بشكل جيد، فلا يُنصح بالتعديل على قائمة الـ”Relics” أو اضاعة نقودك بشراء القطع الخاصة بها.

“الاختيار بين 4 قدرات بعد الوصول الى مستوى جديد..”

الخلاصة

جيدة جدا - 8.5

8.5

جيدة جدًا

نجحت "Sea of Stars" بتحقيق هدفها في إعادة إحياء التجارب القديمة بصبغة مستحدثة، مع إضفاء لمسات فنية رائعة جعلت منها وبجدارة بين أفضل عناوين "تعاقب الأدوار" لهذا الجيل!

تقييم المستخدمون: 4.78 ( 2 أصوات)

Cravilie

(مُراجع متخصص) - نظرتي لعالم الألعاب تكمن في الهدف منها والرسالة المتبعة لتقديم تجربة لا تُنسى. أهتم بالتجارب الشغوفة والأفكار المبتكرة الخارجة عن الصندوق سواء بالقصة أو أسلوب اللعب. أفضل ألعابي: RiME • Hollow Knight • Gris وأيضا Yakuza 0.
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

انت تستخدم اداة مانع الاعلانات لمنع ظهور الاعلانات في الموقع, نتمنى منك تعطيلها لمساعدتنا في الاستمرار
close button