اكتشاف مشهد افتتاحي جديد للعبة Elden Ring مختلف عن الأصلي!

مع اقتراب موعد إصدار توسعة Shadow of the Erdtree المنتظرة للعبة Elden Ring، لم يتوقف شغف محبي اللعبة عن استكشاف أسرارها والتعمق في عالمها اللامنتناهي بهدف الوصول الى شيء جديد.

ففي اكتشاف مذهل، كشف منقب البيانات الشهير Sekiro Dubi عن مشد افتتاحي مختلف تمامًا للعبة كانت موجودة في نسخة اللعبة القياسية التي نعرفها من Elden Ring، حيث تُظهر لقطات الفيديو التي نشرها المنقب مشهدًا سينمائيًا جديدًا يضم شخصية ميلينا والحصان السحري Torrent، يبدأ فيه اللاعبون على شاطئ West Limgrave بدلاً من Chapel of Anticipation.

في النسخة الأصلية، كان من المفترض أن يموت اللاعبون بعد مواجهة Grafted Scion في Chapel of Anticipation أو السقوط من مرتفعاتها. وعوضًا عن استيقاظهم في The Stranded Graveyard، كانت الأمواج تجرفهم إلى الشاطئ، حيث يلتقون بـ ميلينا و Torrent على ضفافه.

يقدم هذا الاكتشاف نظرة جديدة على بداية Elden Ring، ويطرح أسئلة حول سبب تغيير FromSoftware للافتتاحية في النسخة النهائية من اللعبة التي لعبناها جميعًا. هل كان الهدف من ذلك زيادة صعوبة اللعبة، أم أن التغيير كان لأسباب روائية؟ بغض النظر عن السبب، يظل هذا الاكتشاف مثيرًا للاهتمام لعشاق Elden Ring، ويُظهر مدى عمق أسرار اللعبة التي لم يتم اكتشافها بعد.

في موضوع ىخر ذات صلة، سجل أحد اللاعبين أكثر من 1000 ساعة بها، واكتشف سر مثير للإهتمام، حيث نشر على Reddit اكتشاف له لمعركة زعيم مخفية لأول مرة، وهو زعيم جديد في هضبة Altus بالصدفة، وهو يواجه أحد وحوش Fallingstar Beasts الموجود أسفل مكان به حراس، ويجب على اللاعبين الذين لم يكتشفوا بعد Fallingstar Beast في هذا المكان المحدد البحث عن حفرة كبيرة تقع جنوب بوابة ضواحي العاصمة الجنوبية.. لمعرفة المزيد انقر هنا.

 

Maher Maysara

أمسكت عصا التحكم لأول مرة على جهاز Atari 2600، ومنذ ذلك الحين تحولت ألعاب الفيديو إلى شغفي الدائم، وانبهرت بعالم لعبة Another World على جهاز SEGA لأتعمق وأغوص أكثر في رحلة ممتعة لا تنتهي في هذه العوالم.. وأقدّر الأعمال الفنية التي تترك أثرًا قويا في الذاكرة من بينها The Witcher و Death Stranding و Elden Ring.. وأنا هنا لأن الشغف بالألعاب ينعكس على كتاباتي.
زر الذهاب إلى الأعلى
close button