المدير السابق للعبة Battlefield يعبر عن انزعاجه بعد مغادرته شركة EA

مشروع Battlefield القادم يرى احتمالات مواجهته للتعثرات بسبب رحيل أكبر المناصب في المشروع، ولأول مرة يتحدث مدير اللعبة السابق “ماركوس ليتو” حيال موضوع برحيله من EA على منصة “اكس”، ولكنه عاد ليقول تصريح محبط بعض الشيء.

قال “ماركوس ليتو” أنه لا يمتلك من كلمات لطيفة حيال شركة EA بعد مغادرته الشركة خلال شهر فبراير، يعود انزعاجه في الأخير إلى عمليات التسريح الكبيرة للإستوديو والصناعة بشكل عام.

بعد يوم واحد فقط من رحيل “ماركوس ليتو” اعلنت شركة EA عن خطتها لتسريح 5% من قوتها العاملة، مع إغلاق استوديو Ridgeline المسؤول عن تطوير الطور الفردي في لعبة Battlefield القادمة في السلسلة، وقالت “لورا ميلي” رئيسة شركة EA Entertainment and Technology، بتلميح بسيط إلى أن خروج “ماركوس ليتو” كان جزءًا من سبب إغلاق الاستوديو.

على الرغم من إعلان إغلاق الإستوديو إلا أن “ماركوس ليتو” هو الذي ترك EA ولم يتم تسريحه مثل باقي الأسماء في الاستوديو، لكن يكمن السبب الرئيسي لمغادرته سر حتى هذه اللحظة، هل كانت مشاكل في العمل أو أجواء غير مستقرة؟ لا نعلم حتى الآن.

كانت هناك شائعات سابقة تؤكد أنه لتصحيح مسار السلسلة والعودة بها إلى القمة من جديد، قامت شركة EA بإعادة هيكلة أعضاء الإدارة في الفريق المسؤول عن تطوير  Battlefield 2025 القادمة. حيث تم تعيين أسماء كبيرة في مناصب تلائم خبراتهم لضمان الحصول على لعبة أقلها لن تكرر أخطاء آخر جزئين من السلسلة، ولكن هل تم اللعبة إلى فريق جديد بالشركة؟ بالتأكيد سنكتشف المزيد خلال الأشهر القادمة.

محمود محمد

كاتب ومراجع في موقع VGA4A، أبلغ من العمر 19 عام، كرست حياتي للألعاب وها أنا أتخذها كمجال لعملي.. عاشق لألعاب الـ Super Heroes والـ E-Sports، والألعاب المصبوغة نوعاً ما بعنصر الـ RPG.
زر الذهاب إلى الأعلى
close button