رسميًا: موعد إصدار الإضافة المنتظرة Destiny 2: The Final Shape وعرض رسمي

هل سيرضي أدائها شركة سوني؟

بعد العديد من التأجيلات والتخبطات التي عانى من استديو التطوير التابع لشركة سوني Bungie وتسريح العديد من المطورين، تم الإعلان أخيرًا عن المحتوى الاضافي المنتظر بعنوان Destiny 2: The Final Shape وموعد الإصدار والمزيد من التفاصيل.

تعرضت لعبة Destiny 2 في الأشهر الأخيرة لانتقادات حادة بسبب تعاملها مع المحتوى المدفوع والتحديثات المتذبذبة، بالإضافة الى تقارير أكدت أن  إدارة سوني غير راضية بطريقة أو بأخرى عن صفقة شراء فريق Bungie مطور سلسلة Destiny مع نتائج الفريق السلبية الأخيرة، وقيل أنها لوحت بالتدخل وتولي قيادة الاستديو بشكل مباشر.

الإعلان الرسمي جاء عبر قناة اللعبة على منصة يوتيوب من خلال عرض ملحمي يظهر الكثير من الأشياء التي وعدنا بها المطور في هذه الإضافة، وأيضًا سنكون الليلة مع موعد لبث الاضافة، ولدينا بعض المعلومات التي من بينها..

إضافة Destiny 2: The Final Shape

• فئة فرعية جديدة – “Prismatic” تسمح لك بالجمع بين قوى الضوء والظلام.
• نوع جديد من العدو – الفزع ” The Dread” استنادًا إلى Tormentors و Subjugators التي رأيناها سابقًا ولكنها توسعت لتشمل العديد من الوحدات المختلفة.
• كلاس جديد يسمح لك بالجمع بين العديد من الامتيازات الغريبة والمزيد..

في وقت سابق، ألمح أحد كبار الشخصيات في سوني، إلى أن استحواذها على Bungie يمثل خطوة رئيسية في أن تصبح ألعابهم تصدر على أنظمة متعددة. وقد تم التأكيد في وقت سابق، ان الاستديو سيحتفظ باستقلاليته ضمن استديوهات بلايستيشن، مما يعني أن ألعابه ستستمر في إطلاقها على جميع المنصات الاخرى، بما في ذلك اكس بوكس والحاسب الشخصي والجوال.

وقد كان تسريح العديد من الموظفين في فريق Bungie بسبب أن اللعبة بدأت تظهر علامات الضعف وقلة المدخولات بسبب انسحاب العديد من اللاعبين منها وتركها دون العودة إليها لفترات طويلة، وقد أصبح أداءها أقل بكثير مما كان متوقعًا خلال عمرها الافتراضي ابتداءً من عام 2016 عندما صدرت.

حيث أعرب عدد من الموظفين القدامى عن صدمتهم بسبب مغادرتهم الإجبارية لفريق Bungie، وتم الكشف بأن السبب الحقيقي لإقالتهم هو تناقص أعداد اللاعبين في لعبة Destiny 2، وهو السبب الرئيسي وراء عملية خفض التكاليف التي غادروا بسببها.

Maher Maysara

أمسكت عصا التحكم لأول مرة على جهاز Atari 2600، ومنذ ذلك الحين تحولت ألعاب الفيديو إلى شغفي الدائم، وانبهرت بعالم لعبة Another World على جهاز SEGA لأتعمق وأغوص أكثر في رحلة ممتعة لا تنتهي في هذه العوالم.. وأقدّر الأعمال الفنية التي تترك أثرًا قويا في الذاكرة من بينها The Witcher و Death Stranding و Elden Ring.. وأنا هنا لأن الشغف بالألعاب ينعكس على كتاباتي.
زر الذهاب إلى الأعلى
close button