منظمة الصحة العالمية: إدمان الألعاب أصبح مرضا يطلق عليه “اضطراب الألعاب”, اليكم طرق التشخيص و علاج هذا المرض..!

منظمة الصحة العالمية التي تعرف بالاختصار “WHO” تصنف ادمان العاب الفيديو بمرض يدعى اضطراب الألعاب, و بحسب قول المنظمة أن أي ادمان سواء كان مخدرات (عافاكم الله) او دواء او غيره هو بحد ذاته مرض و يجبر صاحبه بأن يخضع للعلاج الفوري لما فيه من اضرار عقليه كبيرة و أيضا نفسية.

و قد قامت المنظمة بتحديث تصنيفات الأمراض لديها مؤخرا و أرفقت مرض اضطراب الألعاب الى قوائمها المحدثة و تم تصنيفه ضمن خانة (ICD-11), و هي خانة تعرف بخانة الأمراض متوسطة الخطورة, حسنا متى يتم اعتبار الشخص مصابا بهذا المرض !, اليكم الاجابة..

يتم تشخيص الاصابة بهذا المرض اذا قام الشخص بالاخلال في وظائفه الاعتيادية اليومية, مثلا اذا كان الشخص طالبا و قام بالتغيب عن محاضراته و دروسه و قضى وقتا طويلا جدا في لعب الالعاب, فإن الالعاب في هذا الحالة تعد سببا واضحا و صريحا في الاخلال بوظائف هذا الشخص العادية و الروتينية و بناء على ذلك يصبح الشخص و بحسب المنظمة مصابا بهذا المرض, اما اذا كان الشخص موظفا فإنه و بطبيعة الحال سيتغيب عن عمله و هكذا..

أخيرا, كيف يتم علاج الشخص المصاب بهذا المرض, بطبيعة الحال ستقوم المنظمة بإبعاد هذا الشخص عن الالعاب و التلفاز بفترات متقطعة و الزامه في خوض محادثات مع الناس لكي يصبح اجتماعيا و يبتعد عن ادمانه هذا, اعتقد و بصريح العبارة بأننا جميعا و بحسب المنظمة سنحتاج الى اعادة التأهيل 😅..

لا تنسى الاشتراك في القناة الجديدة هنا

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر في موقع VGA4A وظيفتي محاسب, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل.
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

انت تستخدم اداة مانع الاعلانات لمنع ظهور الاعلانات في الموقع, نتمنى منك تعطيلها لمساعدتنا في الاستمرار