ام غاضبة تسترد اموالها بعد ان تعرض ابنها لعملية سرقة من خلال جهاز الاكسبوكس الخاص به

ليزلي اوروين البالغة من العمر 49 عام تفاجأت بحدوث عملية سحب لمبلغ من المال بمقدار 240 جنيه استرليني من بطاقتها الخاصة على ثلاث دفعات و بعد ان تحققت من طبيعة هذا المبلغ تبين انه تم سحبة لشراء نقاط “كوين” خاصة بلعبة فيفا  20 على جهاز الاكسبوكس وان الخاص بابنها.

ليزلي تستخدم بطاقتها المصرفية الخاصة على جهاز الاكسبوكس وان الخاص بابنها البالغ من العمر 14 عام و لكن علمت انه لم يقم بعملية الشراء هذه و بعد تفحصها لحساب الاكسبوكس تبين ان احد المخترقين تمكن من الدخول و عمل حساب خاص و استخدام الحساب البنكي المرتبط بالجهاز لاتمام عملية الشراء, كخطوة احترازية قامت ليزلي بحذف هذا الحساب و الغاء حسابها البنكي المرتبط بالجهاز.

من هنا بدأت ليزلي بعملية مطالبة من شركة مايكروسوفت من اجل استرداد اموالها التي انكرت الامر في البداية و اشارت الى انه لم تتم عملية شراء لنقاط فيفا عبر جهاز الاكسبوكس وان الخاص بابنها و ان الامر ليس اختصاصهم و طالبتها بالعودة الى البنك الخاص بها للمطالبة باسترداد اموالها.

لا اعلم كم كان عدد المرات التي تنقلت بها بين شركة مايكروسوفت و بنك Tesco, و ابني لم يتمكن من الدخول الى جهاز الاكسبوكس الخاص به منذ قرابة العام حتى لا اعطي للمخترق فرصة للوصول الى الحساب مرة اخرى, لقد سئمت القتال وأريد أن أحذر الآخرين. لا شيء من هذا هو خطأنا.

حسب رواية ليزلي فقد قضت قرابة العام (11 شهر) في مطاردة ما بين شركة مايكروسوفت و بنك Tesco دون فائدة حتى لجأت في النهاية الى صحيفة Sunday Mail من خلال فقرة The Judge المخصصة لحل مشاكل المستهلك و عندما وضعت قصتها تلقت مكالمة من مايكروسوفت تبلغها باعادة اموالها اليها.

ما رأيك بهذه القصة و هل ترى ان شركة مايكروسوفت هي المذنبة و يتوجب عليها تعويض هذه المرأة ام انه الامر كان بسبب تقصير من هذه الام و ابنها ؟

اشترك في قناتنا على اليوتيوب

زكريا احمد

مؤسس ورئيس قسم التحرير في موقع VGA4A, محب لالعاب الفيديو منذ نعومة اظافري امتلكت معظم اجهزة الالعاب المنزلية منذ جهاز العائلة و حتى الجيل الحالي افضل سلسلة العاب بالنسبة لي هي ريزيدنت ايفل, وظيفتي طبيب
زر الذهاب إلى الأعلى
close button