الحجر المنزلي يدفع باللاعبين الى GTA V في محاولة منهم ليتذكروا سير الحياة الطبيعية..

من المعروف و الشائع بين مجتمع اللاعبين هي جملة واحدة لا يختلف عليها اثنان, نهرب من الواقع الاليم و نتوجه الى خيال عالم العاب الفيديو في محاولة منا للنسيان و الترفيه عن انفسنا قليلا, هذه هي الجملة المنشودة و المعهودة و العجيب انها حاليا تنطبق علينا جميعا خصوصا على اولئك الذين يلعبون اونلاين لعبة GTA V في الوقت الحالي.

موقع Kotaku كتب في احدى تقاريره من خلال احد المحررين عن تجربة عاشها هذا المحرر في عالم لعبة GTA V و اكد من خلالها انه ليس الوحيد حاليا, قال هذا المحرر انه في ظل الظروف الحالية التي يعيشها العالم بسبب فيروس كورونا و الحجر المنزلي او الصحي اصبحنا نشتاق الى حياتنا العادية المملة الشاقة المتعبة التي كنا نشكو منها في السابق و اصبحنا نبحث عنا في اللعبة..!؟

نعم صحيح, الكل كان يتمنى ان يحصل على اجازة طويلة الامد من عمله او روتينه اليومي المتكرر و المعتاد ليستثمرها على الاغلب في النوم, و سبحان مغير الاحوال معظمنا في الوقت الحالي حصل على هذه الاجازة المرجوة التي كانت امنية تكاد ان لا تتحق سابقا, و لكن ما هي النتيجة هل انت مسرور عزيزي اللاعب..!؟, بالطبع لا.

على اية حال, هذا المحرر و الكثير من اللاعبين يلجؤون حاليا اونلاين اللعبة GTA V في محاولة منهم لنسيان الوضع الحالي و الخروج من حالة الاكتئاب و تذكر سير حياتنا الطبيعية قبل هذا الوباء, و قصد هنا “بالحياة الطبيعية” وهي ازدحام الناس في الشوارع و رؤيتهم يدخلون و يخرجون من المطاعم و المقاهي و صالات السينما و غيرها حيث اصبحوا يبحثوا عن هذه الحياة داخل اللعبة التي مازالت شوارعها مكتظة وتذكرهم بحياتم السابقة التي كانوا يتمتعون بها دون شعور.

اقرأ ايضا:  سوني: تطوير الألعاب على بلايستيشن 5 سيكون أكثر تكلفة..

نذكر بأن اللعبة متاحة حاليا على جميع المنصات المنزلية و الحاسب الشخصي و ما زالت اللعبة حتى هذه اللحظة تحقق النجاح تلو الاخر و تستحق بالطبع, و لكن ما نود سؤالكم عنه هو هل توافقون هذا المحرر الرأي بشأن اللعبة و اثرها في وقتنا الحالي, شاركونا ادناه في قسم التعليقات.

اعرف المزيد عن

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر في موقع VGA4A وظيفتي محاسب, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock