الاخبار

سوني تعلق على استراتيجية مايكروسوفت لاطلاق جهاز Xbox Series S وتصفها بانها غير مجدية..

من ضمن خطط مايكروسوفت التي سوف تتبعها في مواجهة شركة سوني هي إصدار جهاز Xbox Series S للجيل القادم بمواصفات أقل وسعر منخفض عن الجهاز الرئيسي، تستهدف فيه فئة معينة من جمهور اللاعبين الذين يرغبون في الدخول الى الجيل الجديد باقل تكلفة ممكنة ولكن كيف تنظر سوني الى استراتيجية مايكروسوفت هذه؟!

لقد فكرت شركة سوني سابقاً في انشاء مواصفات أقل، وأرخص سعراً الى جانب جهاز PS5, ولكنها قررت في النهاية رفضها بتاتاً، لأنها أدركت بعد دراسة عميقة بأن تطوير جهاز بمواصفات منخفضة مثل جهاز Xbox Series S لن يحقق أي نتائج مرضية وسيؤثر ذلك على جودة وعلامة سوني المعروفة على مستوى العالمي وتاريخياً.

 جيم رايان المسؤول في شركة سوني أثناء حديثه الى موقع AV Watch الياباني قال:

 أول شيء أود قوله هو أنني أحترم قرار كل منافس وفلسفاته، ومن الواضح أن السعر عامل مهم للغاية، نحن نحترم الاستراتيجيات التنافسية للشركات الأخرى. ومع ذلك ، نحن ملتزمون تمامًا ونؤمن باستراتيجيتنا الحالية والتأثير الذي ستحدثه مستقبلاً.

الشيء الوحيد الذي يمكن قوله هو أنه إذا نظرت إلى تاريخ صناعة الألعاب ، فإن إنشاء جهاز كونسول منخفض السعر ومخفض المواصفات هو شيء لم يكن له نتائج رائعة في الماضي، لقد درسنا هذا الخيار وشاهدنا مدراء تنفيذيين آخرين حاولوا اكتشاف مدى إشكالية ذلك، وبناءً على بحثنا، تأكدنا من أن الأشخاص الذين يشترون جهاز كونسول من أجل الالعاب يرغبون في الاستمرار في إستخدامها لمدة  خمس الى سبع سنوات، لأنهم يريدون التأكد من أنهم اشتروا جهازاً متكامل وقوي ويصمد الى المستقبل، ولن يصبح قديماً ويصعب التطوير عليه في غضون عامين إلى ثلاثة أعوام.

من خلال تصريحاته يبدو جلياً بأن رايان يدافع عن استراتيجية سوني، حيث قدمت الشركة لزبائنها طرازين من جهاز PS5، ولكن الفرق الوحيد بينهما هو السعر “100 دولار فرق” ومحرك الأقراص، عدا ذلك فكل شىء متطابق، ولن يكون هناك أي ارتباك للمطورين أو حتى اللاعبين على حد سواء.

في رأي الخاص لقد تم تصميم أجهزة الجيل القادمة من Microsoft من أجل تشغيل نفس الألعاب وبمواصفات مختلفة تماماً بين الجهازين X وشقيقه الأصغر S، ولكن كيف سيتم التعامل مع ذلك، إلا اننا لا زلنا لا نمتلك أي قراءة واضحة حول مدى جودة ألعاب Xbox Series S ومقارنة مع أجهز الجيل الاخرى، وما إذا كان اللاعبون سيهتمون بهذه الاختلافات، حيث من المرجح أن يتغير كل هذا خلال السنوات القادمة، إلا انه سيكون مثيراً ومشوقاً من أجل حسمه والتأكد منه، وخاصةً مع استراتيجية سوني وردود أفعالها المضادة.

Maher

كاتب ومحلل جيمري متخصص في الكونسول و التقنية، دخلت عالم الألعاب منذ أن أمسكت بعصى التحكم لجهاز Atari 2600 ، وعشقتها منذ أن لعبت لعبة Another World على جهاز الـ SEGA ، العابي المفضلة هي The Witcher و Death Stranding حسابي على التويتر @MaherMaysara
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

انت تستخدم اداة مانع الاعلانات لمنع ظهور الاعلانات في الموقع, نتمنى منك تعطيلها لمساعدتنا في الاستمرار