مراجعة

مراجعة وتقييم Bullets Per Minute — لعبة تصويب موسيقية مميزة ومرضية!

في حال كنت تريد تجربة لعبة تصويب من منظور الشخص الأول ولكنك تريد أيضاً لعب لعبة روجلايك وتشتهي معها لعب لعبة موسيقية وإيقاع،  لعبة Bullets Per Minute او BMP كاختصار هنا لتقدم لك الأنماط الثلاثة ضمن بمكان واحد. ببساطة، هذه اللعبة هي من نوع روجلايك وتصويب من منظور الشخص الأول حيثُ يحدث كل شيء مع إيقاع الموسيقى ولكن هل هذا النمط ممتع؟ الجواب القصير هو نعم إنما الطويل تجدوه بالأسفل.

المطور: AWE Interactive الناشر:  AWE Interactive نوع اللعبة: تصويب، إيقاع وموسيقى، روجلايك  الأجهزة: الحاسب الشخصي، قادمة للأجهزة المنزلية في 2021  تاريخ الإطلاق: 15 سبتمبر 2020  نسخة التقيم: الحاسب موقع اللعبة: اضغط هنا

لعبة Bullets Per Minute هي لعبة تعتمد على أسلوب اللعب بشكل كامل على الرغم من وجود قصة وهي محاربة وحوش العالم السفلي لمنعهم من غزو أسغارد ولكن في لعبة تصويب شيبهة بـ DOOM و Guitar Hero و The Binding of Issac، القصة لن تكون تركيزك الرئيسي. لذلك دون إطالة وقت عنها، دعونا نتحدث عن أسلوب اللعب ونظام القتال الرائع.

لعبة من نوع روجلايك تعني أنك عندما تموت تعود للبداية، وتعني أيضاً أنّ كل غرفة او مكان تدخل إليه يكون عشوائي. هناك عدة شخصيات مختلفة إنما ستبدأ أنت بشخصية Goll وهو يملك مائة نقاط صحة ومسدس وهناك أيضاً Freyr الذي يملك 150 من نقاط الدرع وصفر من نقاط الصحة ومسدس ريفولفر وهناك خمسة شخصيات. لا يمكنك إختيار الشخصيات الأُخرى إلى أن تنتهي من تحديات مثل التقدم إلى المرحلة الثالثة او إنهاء اللعبة على أصعب صعوبة وكما قلنا، كل شخصية تختلف عن الثانية لذلك بكل مرة تعيد اللعبة، سترى أسلحة جديدة وسيختلف نظام القتال.

بشكل غير متوقع، دمج لعبة تصويب مع الموسيقى والإيقاع أمر مرضي وممتع بشكل كبير. في Bullets Per Minute، لا يمكنك إطلاق النار إلّا مع الإيقاع الصحيح، أيّ للعب للعبة، تحتاج للانغماس بها وشخصياً دائماً ما رفعت مستوى الصوت ووضعت سماعات الرأس مع كامل تركيزي. الموسيقى حماسية وصاخبة وتتناسب مع كل طلقة صحيحة وعندما تقوم بعمل طلقات متتالية على الإيقاع، ستشعر برضا كبير. في حال لم تتبع الإيقاع، لن يطلق سلاحك النار وستكون بموقف حرج أمامك أعدائك التي تتراوح بين الخفافيش والعناكب إلى مخلوقات غريبة وضخمة. تعبئة الذخيرة أيضاً تعتمد على الإيقاع وهي ليست عبارة عن زر واحد ويختلف كل سلاح لآخر حيثُ بعض الاسلحة تتطلب منك الضغط مرتان مع الإيقاع لتعبئة الذخيرة بينما أسلحة أُخرى تتطلب ثلاثة.

لقطة شاشة من أحد الزعماء الصغار.

بعد إنتهائك من غرفة وقتل كل ما فيها، سيظهر لك صندوق يمكنك فتحه ولكن كما أيّ لعبة روجلايك، الحظ يلعب دوراً كبيراً في التقدم والفوز حيثُ لا تعلم ما إن ستعثر على جرعة نقاط صحة أم المزيد من النقود. بعد قتلك لبعض الأعداء ومن الصناديق ستحصل على نقود وبهذه النقود يمكنك الذهاب للمخلوق الغريب الذي يشبه الطير لشراء درع او نقاط صحة وعناصر أُخرى او يمكنك الذهاب إلى الحداد لشراء أسلحة جديدة. في بداية اللعبة، لن يكون هناك الكثير من العناصر ولكن في كل مرة تقوم بشراء وصرف النقود عندهما سيتم فتح أشياء أفضل وأفضل. بجانب ذلك، بعد لعبك للعبة لعدة مرات سترى غرف جديدة مثل مكتبة تقدم لك قوى (ألتيميت) يمكنك الاستفادة منها بشكل كبير وبعد ذلك سيفتح بنك يمكنك تخزين أموالك به وأكثر.

التنوع بالأسلحة كافي للعبة وفي حال كنت محظوظ وحصلت على أسلحة قوية مثل قاذف صواريخ، فرصة فوزك ستصبح أعلى بكثير حيثُ المرة الأولى التي أنهيت بها مراحل اللعبة السبعة كانت باستخدام قاذف الصواريخ على أسهل صعوبة. بعد إنهائي لها لم أتوقف عن تجربها حيثُ قابلية تكرار اللعب عالية جداً في Bullets Per Minute بدايةً من الشخصيات الجديدة والأسلحة والغرف إلى القدرات الجديدة التي تحصل عليها.

Rhythm FPS Bullets Per Minute is out now | Rock Paper Shotgun

حسناً ماذا إن لم يعجبك التصويب على الإطلاق؟ يمكنك الدخول إلى الاعدادات وتفعيل الإيقاع التلقائي والذي يعني أنّهُ بإمكانك الآن إطلاق غضبك على العناكب اللعينة بشكل سريع دون الإيقاع. قد تقول أنّ هذا سيسهل من اللعبة بشكل كبير وهو أمر صحيح ولكن على أعلى صعوبة، سيكون هناك تحدي إنما ستحصل على لذّة مختلفة تماماً. في حال مللت من رسوماتها الغريبة جداً والتي قد تحتاج إلى وقت قصير للإعتياد عليها، يمكنك تفعل وضع الريترو الذي يجعلها كأولى ألعاب التصويب وتتحول إلى لعبة بيكسل.

من سلبيات لعبة BPM هي التكرار بالأعداء حيثُ بعد لعبك لها لمدة ستشعر بالتكرار الشديد بالأعداء بالإضافة أيضاً إلى الزعماء الذين لا يتغيرون ابداً. هناك سبعة مراحل ودائماً ما ستواجه ذات الزعيم عندما تصل إليه وأحياناً اللعبة تقوم بوضع زعماء المراحل الأولى لاحقاً كأعداء عاديين. المراحل أيضاً تصبح مكررة بعد فترة ولكن هذا شيء موجود تقريباً في جميع ألعاب النمط وليس في لعبة التصويب الموسيقية فقط.

على الرغم من هذه السلبيات، لعبة Bullets Per Minute قدمت لي متعة كبيرة وبعد إنتهائي من هذه السطور، سأقوم بتشغيلها للعبها مرةً أُخرى. سعر اللعبة هو حوالي العشرين دولار أمريكي على متجر ستيم (يختلف من بلد لآخر) وهذا السعر مناسب جداً للمحتوى الذي تقدمه لك اللعبة ولذلك في نهاية المراجعة، انا أنصحكم بتجربتها لأنها تقدم متعة مختلفة وتجربة مميزة عن باقي الألعاب. أظن أيضاً أنّها اللعبة الوحيد التي تدمج التصويب مع الإيقاع والروجلايك.

الايجابيات

  • لعبة فريدة من نوعها وجديدة
  • نظام التصويب على الإيقاع مرضي جداً وممتع
  • موسيقى حماسية ومناسبة للعالم والقتال
  • قابلية التكرار عالية ووجود تحديات إضافية

السلبيات

  • لا يوجد شرح لبعض العناصر
  • تكرار الأعداء والمراحل بعد فترة

التقيم النهائي

التقييم النهائي - 8.5

8.5

جيّدة جداً

لعبة Bullets Per Minute هي لعبة تصويب على الإيقاع من نوع روجلايك تقدم آلية لعب فريدة من نوعها بطريقة ممتعة ومرضية بشكل كبير وتحتوي على قابلية تكرار عالية بسبب التنوع بالشخصيات والموسيقى الحماسية التي تدمجك بالعالم الذي يملئه الوحوش.

تقييم المستخدمون: 3.65 ( 1 أصوات)

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في بلادنا.
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

انت تستخدم اداة مانع الاعلانات لمنع ظهور الاعلانات في الموقع, نتمنى منك تعطيلها لمساعدتنا في الاستمرار