لعبة التصويب والموسيقى Bullets Per Minute قادمة إلى PS4 و Xbox One هذا العام!

هناك الكثير من الألعاب التي تقدم أفكار جديدة، بعضها يكون غريب جداً ولكنه يفاجئك بمتعته وتقضي العديد من الساعات بتجربة هذه الفكرة وإحدى هذه الألعاب التي قدمت لي هذا الشعور هي Bullets Per Minute المستقلة التي تدمج نمط ألعاب الموسيقى مع التصويب.

اليوم أعلن استديو Awe Interactive المُطور لها أنّ اللعبة قادمة إلى بلايستيشن 4 واكسبوكس وان وغالباً ما ستكون قابلة للعب عبر التوافق المسبق على بلايسيتشن 5 واكسبوكس سيريس ولكن لم يتم التطرق إلى هذا الموضوع. بالأعلى يمكنكم مشاهدة العرض التشويقي الجديد لنسخة الأجهزة المنزلية.

ببساطة، لعبة BMP: Bullets Per Minute هي من نوع تصويب من منظور الشخص الأول حيثُ يحدث كل شيء مع إيقاع الموسيقى. كما ينص العرض التشويقي بالاعلى، أطلق النار مع الإيقاع، تفادى مع الإيقاع واقفز مع الإيقاع. يتقدم اللاعبون الذين سيكونون من فصيلة الفالكيري بمراحل عشوائية ويجب عليهم الدفاع عن أسجارد من القوى الشريرة. هذه القوى تتحرك وتهاجم بشكل يتناسق مع الإيقاع الموسيقي، لذلك  يجب على اللاعبين الرد بالمثل.

أنا كنت من الأشخاص المتحمسين لتجربتها مِنذُ ما تم الإعلان عنها لأول مرة على الحاسب الشخصي ولم أندم ابداً حيثُ جذبتني لتجربتها على الرغم من أنني لست من لاعبي الألعاب الموسيقية. في مراجعتنا لها، حصلت Bullets Per Minute على تقييم 8.5 من 10 وقلنا عنها التالي:

لعبة Bullets Per Minute هي لعبة تصويب على الإيقاع من نوع روجلايك تقدم آلية لعب فريدة من نوعها بطريقة ممتعة ومرضية بشكل كبير وتحتوي على قابلية تكرار عالية بسبب التنوع بالشخصيات والموسيقى الحماسية التي تدمجك بالعالم الذي يملئه الوحوش.

هل أعجبتكم الفكرة وهل تخططون لتجربتها عندما تصدر على بلايسيتشن 4 واكسوكس وان لاحقاً هذا العام؟ أخبرونا بالتعليقات أسفل الخبر!

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في بلادنا.
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

انت تستخدم اداة مانع الاعلانات لمنع ظهور الاعلانات في الموقع, نتمنى منك تعطيلها لمساعدتنا في الاستمرار