الاخبار

استيديو CD Projekt ملتزم بتسديد المكافأت للمطورين رغم الاطلاق الصعب للعبة Cyberpunk 2077

صدرت اكثر العناوين المنتظرة من قبل اللاعبين هذا العام الا وهي لعبة Cyberpunk 2077 عنوان واعد جميل بتفاصيل واقعية للغاية لكن اداؤها على المنصات المنزلية كان كارثيا بينما على اجهزة الحاسب الشخصي منحت اللاعبين ما وعدت تماما, للاسف المشاكل بدأت تلاحق المطورين وهذه المرة احدهم بدأ يطالب بحقه رغم الاداء السيء للعبة.

استديو CD Project Red يتبع نظاما جديدا مع لعبة Cyberpunk 2077 في مكافأة المطورين, حيث كان الاتفاق ينص على وجوب حصول اللعبة على تقييمات عالية وان لا تقل تقييماتها عن 90 في المئة حتى يحصل المطورين على مكافآتهم, لكن موقع Bloomberg حصل اليوم على رسالة من ايميل احد المسؤولين في الاستديو تواصل فيها مع الاستديو قائلا ما يلي فيها على خلفية هذا الموضوع :

نظام المكافآت ليس عادلا بحكم الظروف الحالية, لقد قللنا من صعوبة الاوضاع ومع ذلك ما زلنا نبذل ما في وسعنا حتى نقدم لعبة مميزة.

حاليا اللعبة استقرت على متوسط تقييمات يبلغ 90 من مئة ومن المحتمل ان تقل نسبة تقييماتها عن هذا العدد في المستقبل القريب نظرا لاداءها السيء على الاجهزة المنزلية خصوصا جهاز بلايستيشن 4 الذي اشتكى العديد من اللاعبين ان اللعبة عليه تبدو كارثية للغاية, وهي كذلك فعلا للاسف.

تم توزيع بعض الرموز الخاصة على بعض المطورين الذين بذلوا جهدا كبيرا في تطوير اللعبة على ان يتم تحويل هذه الرموز فيما بعد الى مكافآت مالية في حال استوفت اللعبة بعض الشروط مثل اطلاقها في الموعد المحدد والحصول على تقييمات عالية تبدأ من 90 او 9 واعلى, ولكن استيديو سي دي بروجيك سيتخطى هذه الشروط ويقوم بمكافأت المطورين رغم ان اللعبة قد تم تأجيلها عدة مرات مبرر الامر بان الظروف الاستثنائية يجب ان تؤخذ في عين الاعتبار.

اللعبة متاحة حاليا على اجهزة الجيل السابق والحاسب الشخصي وسيتم اطلاقها على اجهزة الجيل الجديد العام القادم, نذكر انه يمكنكم مشاهدة مراجعتنا الكاملة للعبة من هنـا.

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر في موقع VGA4A وظيفتي محاسب, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل.
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

انت تستخدم اداة مانع الاعلانات لمنع ظهور الاعلانات في الموقع, نتمنى منك تعطيلها لمساعدتنا في الاستمرار