الاخبار

منتج Demon’s Souls Remake و Bloodborne يغادر استديوهات سوني اليابان..

سوني قدّمت لنا الكثير من الألعاب الممتعة والمميزة التي أخذتنا بتجارب منها لعوالم جميلة بألوانها وطبيعتها واخرى بتجارب كئيبة وسوداوية مثل لعبة Bloodborne التي يعتبرها البعض أفضل حصرية على بلايستيشن 4 والنسخة المُطوّرة من Demon’s Souls التي عادت مع بلايستيشن 5 حيث نالت استحسان اللاعبين والنقاد. للأسف، أحد القائمين على هذه المشاريع غادرَ منصبه.

تيرويوكي تورياما الذي عَمِلَ كمنتج على النسخة المُطوّرة من Demon’s Souls و Bloodborne كما قلنا أعلاه بالإضافة إلى  Soul Sacrifice و Astro BOT أعلن أنّهُ سيغادر استديوهات سوني اليابان في نهاية شهر ديسمبر على حسابه على تويتر واضاف:

سأغادر استديو اليابان الخاص باستديوهات سوني العالمية في نهاية شهر ديسمبر. إلى كل اللاعبين الذين دعموا استديو سوني اليابان حتى الآن، شكراً جزيلاً لكم! سأستمر في مواجهة التحدي المتمثل في إنشاء عناوين جديدة في شركتي الجديدة، وأطلب دعمكم المستمر.

تيرويوكي تورياما هو ليس المُخضرم الوحيد الذي غادرَ استديوهات سوني حيثُ شهدنا مؤخراً مغادرة كويشيرو تايوما (مخرج ومصمم Slient Hill و Siren و Gravity Rush) وكازونوبو ساتو (المعروف من The Last Guardian) وجونيا أكورا (Gravity Rush و Siren) لتأسيس استديو Bokeh Game الذي سيعملون بهِ على لعبة إثارة ومغامرات جديدة, تفاصيل اكثر هنا..

اللاعبين على وسائل التواصل الاجتماعي قلقون حول مستقبل سوني اليابان بعد فقدناه لمواهب مهمة ولكن ربما تركز سوني على استديوهاتها الأُخرى التي تحقق لها أرباح أعلى. إلى الآن لا نعلم الاستديو الذي سينضم له المنتج المخضرم ولكننا متشوقون بدون شك لرؤية مشاريعه المستقبلية.

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في بلادنا.
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

انت تستخدم اداة مانع الاعلانات لمنع ظهور الاعلانات في الموقع, نتمنى منك تعطيلها لمساعدتنا في الاستمرار