الاخبار

دراسة استمرت لـ 10 سنوات حول الربط بين العاب الفيديو والعنف بين المراهقين, ما هي النتيجة..

خلال الفترة الماضية شهدنا الكثير من اعمال العنف التي يرتكبها مراهقين خاصة في العالم الغربي وكان اللوم في النهاية يلقى على العاب الفيديو التي يمارسها هؤلاء الاشخاص ولكن ايضا في المقابل ظهرت الكثير من الدراسات التي اثبتت ان العاب الفيديو ليس لها اي علاقة بانماء غريزة العنف بين هذه الفئة من المجتمع.

لكن اليوم لدينا نتائج لدارسة هي الاعمق حتى الان حيث استمرت هذه الدراسة التي اجراها مركز علم النفس السيبراني والسلوك والشبكات الاجتماعية لمدة 10 سنوات متتالية وتم خلالها استهداف الفئة الاكثر حساسية من المجتمع وهي فئة المراهقين بمتوسط عمر 14 عام وتم استخدام اكثر الالعاب التي يمكن ان تقدم تجربة عنف اجتماعية مثل لعبة GTA 5 والنتائج كانت كالتالي.

أولئك الذين لعبوا ألعاب عنيفة على مدى عدة ساعات من المراهقين لم يشهدوا زيادة ملحوظة في العدوانية مقارنة مع أولئك الذين لعبوا على مدى ساعات أقل. بدلاً من ذلك، يزعم الباحثون أن بعض الأطفال ربما استخدموا ألعاب الفيديو كطريقة للتعامل مع مشاعر القلق.

حسب الدراسة نفسها ايضا فقد تم إعطاء المشاركين فيها استبيانات لملئها من أجل تحليل مستويات العدوانية. وفقًا للنتائج، ظهرت ثلاث مجموعات:

  • المجموعة الأولى لعبت الألعاب العدوانية بشكل كبير وتناقصت مع تقدمهم في السن
  • المجموعة الثانية بدأت بلعب الالعاب بشكل متوسط في البداية وزادت مع تقدمهم في السن
  • المجموعة الثالثة بدأت بمعدل قليل مع زيادة وقت اللعب مع تقدمهم في السن.

أظهرت النتائج عدم وجود فرق بين المجموعتين 1 و 3، في حين بدا أن المجموعة 2 قد أظهرت أعلى مستوى من العدوانية.

كما اسلفنا هناك الكثير من الدراسات التي اكدت هذه النتائج بانه لا علاقة بين العاب الفيديو والتوجهات العنيفة لدى الاطفال والمراهقين ولكن هذه الدراسة التي استمرت لعشر سنوات واستهدفت 500 شخص في هذا السن الحرج قد تكون الادق حتى الان ويمكنها ان تقنع الكثير من المتشككين.

والان عزيزي القارئ هل مازالت تعتقد ان هناك صلة بين العاب الفيديو العنيفة ونمو غريزة العنف لدى الاطفال, شاركنا برأيك بشكل صريح في قسم التعليقات بالاسفل.

زكريا احمد

رئيس قسم التحرير في موقع VGA4A, محب لالعاب الفيديو منذ نعومة اظافري امتلكت معظم اجهزة الالعاب المنزلية منذ جهاز العائلة و حتى الجيل الحالي افضل سلسلة العاب بالنسبة لي هي ريزيدنت ايفل, وظيفتي طبيب
زر الذهاب إلى الأعلى