الاخبار

عمل تود هاودر على Indiana Jones الجديدة لن يؤثر على إخراجه لـ Starfield و Elder Scrolls 6..

قبل يومين أعلنت بيثيسدا عن تعاونها مع Lucasfilm Games (الشركة التابعة لديزني) عن لعبة جديدة مبنية على سلسلة Indiana Jones الشهيرة. ستكون اللعبة من تطوير استديو Machine Games المعروف بعمله على سلسلة Wolfenstien وسيكون تود هاورد المنتج التنفيذي للعبة. الكثيرون ينتظرون ألعاب بيثيسدا الأُخرى ومشاركة هاورد بالمشروع سببَ بعض القلق للاعبين والفريق يرد.

أحد اللاعيبن مدحَ هاورد على مهارته في الصناعة وسألَ ما إن مازال مخرج لعبة Starfield و The Elder Scrolls 6 خاصةً لأنّ لعبة Indiana Jones ستكون ضخمة. بيت هاينس، المسؤول ونائب رئيس التسويق والتواصل العالمي في بيثيسدا ردّ على هذا السؤال وأزال القلق قائلاً:

يعمل تود حالياً كمنتج تنفيذي على عدة مشاريع أُخرى بما فيها مسلسل Fallout التلفزيوني. تركيزه الرئيسي مازال إخراج كل من Starfield و The Elder Scrolls 6، وكلاهما لن يتأثران بالإعلان الجديد (لعبة Indiana Jones).

ما زلنا نجهل الكثير حول مشاريع بيثيسدا الضخمة ولكن بناءً على تصريحات الشركة السابقة، ما زالَ أمامنا الكثير لمعرفة المزيد من المعلومات عنهما. أيضاً الكثير من اللاعبون يتسائلون حول ما إن ستكون جميع هذه الألعاب، أيّ Indiana Jones و Starfield و The Elder Scrolls 6 حصريات لأجهزة مايكروسوفت بعد إستحواذها على جميع استديوهات الشركة.

هل أنتم متحمسين لمشاريع بيثيسدا الثلاث وهل تظنون أنّها ستكون حصرية للاكسبوكس؟ شاركونا توقعاتكم بالأسفل!

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في بلادنا.
زر الذهاب إلى الأعلى