شركة سوني دفعت 329 مليون دولار لاستديوهات طرف ثالث حتى تعمل على حصريات لجهاز PS5..

ما زلنا في بداية عمر الجيل الجديد وعلى الرغم يبدو ان مستقبله سيكون مليئا بالنجاح نظرا للطلب الشديد على الاجهزة والعابها, بناء عليه قامت شركة سوني بالتحضير الجيد عبر تخصيص تمويل ممتاز كي تبدأ بداية قوية كما عهدناها في الاجيال الماضية, حيث خصصت ودفعت ما يقارب 329 مليون دولار امريكي لاستديوهات طرف ثالث حتى تعمل على حصريات لجهازها PS5.

نسبة لتقرير شركة سوني المالي والخاص بالربع الثالث لسنتها المالية الحالية والتي تبدأ من شهر ابريل 2020 وتنتهي في نهاية مارس القادم, ذكرت الشركة انها قامت بدفع ما يقارب 329 مليون دولار امريكي لشركات واستديوهات الطرف الثالث حتى تعمل على حصريات لجهازها PS5 وادناه سنقوم بذكر العناوين التي قامت سوني بالانفاق عليها حتى نضمن حصريتها بشكل مؤبد او مؤقت طبعا.

العاب انفقت سوني علي تطويرها لضمان حصريتها

  • لعبة Returnal.
  • لعبة Demon’s Souls.
  • لعبة SackBoy: A Big Adventure.

هذه المبالغ المدفوعة شملت تكلفة تطوير هذه الالعاب جميعها من الصفر حتى الوصول الى النشر والدعاية والتسويق, جميع العناوين المذكورة اعلاه تابعة لاستديوهات طرف ثالث اي انها ليست ملكا لشركة سوني مثل استديو Insomniac Games مثلا او استديو Naughty Dog او كما ذكر موقع PSU.

مازالت سوني تخفي عنا تعاونها مع عدد من استيديوهات وشركات نشر من الطرف الثالث وهذا ما نتوقع ان يتم الكشف عنه خلال المرحلة المقبلة.

اذا كانت سوني تهتم بهذا القدر باستديوهات ليست تابعة لها وتمولهم بهذا القدر من المال, فكيف سيكون اهتمامها في استديوهاتها الخاصة والتابعة لها مثل الاستديوهات المذكورة اعلاه, شاركونا في قسم التعليقات ادناه.

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر في موقع VGA4A وظيفتي محاسب, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل.
زر الذهاب إلى الأعلى