بعد تقرير بلومبرج, سوني تحت النار بسبب توجهاتها الجديدة..

مطورين واعلاميين يعبرون عن صدمتهم من هذه التوجهات

كشف موقع بلومبرج من خلال تحقيق تم نشره مؤخرا تم بواسطة الصحفي الشهير جيسون شراير وجود توجه جديد لدى شركة سوني من خلال التركيز على عناوينها الكبيرة والبعد عن المخاطرة من خلال دعم استيديوهات صغيرة وعناوين مستقلة قد لا تجد رواج كبير حول العالم.

هذا التوجه دفع الشركة الى اغلاق بعض استيديوهاتها وطرد عدد كبير من المطورين المخضرمين واعادة هيكلة بعض الاستيديوهات السابقة من اجل ان يكون التركيز بشكل اكبر على العناوين الكبيرة المضمونة النجاح وكان ضحية هذه التغيرات والتوجهات الجديدة هو استيديو سوني اليابان وايضا استيديو Bend الذي كاد ان يخرج من الحلبة بسبب اخفاقات لعبة Days Gone وعلمنا ايضا ان الجزء الثاني تم الغائه بواسطة سوني لتجنب تكرار الامر مرة اخرى.

التقرير كشف ايضا ان سوني لن تراهن على الاستيديوهات الصغيرة والناشئة وستضع كل ميزانيتها في اتجاح الاعمال الكبيرة المضمونة النجاح والتي تعمل عليها سايتيدوهاتها الكبيرة فقط ولكن هذا كله اثار موجة غضب في مجتمع بلايستيشن الذي بدأ يعبر عن غضبه من خلال وسائل التواصل الاجتماعي ومن بينهم اعلاميين ذوي خبرة في هذا المجال.

الاعلامي بريان التانو من موقع IGN الذي وصف هذا التوجه الجديد من سوني بالمحبط حقا مشيرا الى ان معظم عناوين سوني الكبيرة هي في الاساس بدأت كمشاريع صغيرة من مطورين ناشئين وتحولت بعد ذلك لتصبح عناوين AAA, واضاف ان التركيز على الجانبين مهم بشكل متساوي.

الاعلامي كولين ماريوريتي قال ان اكثر ما اثار حفيظتي هو عدم احترام سوني الواضح لاستيديو Bend الذي قدم لنا لعبة Days Gone, مضيفا انه من الجنون ان يتم استعباد هذا الفريق بعد ان قدم عنوان كبير AAA, وايضا لا احد يريد ريميك للعبة The Last of Us..

الاعلامي بوبي شرويدر قال انه ما بين متاجر PS3 و psp و vita التي يتم إغلاقها، وتوقف استوديو سوني اليابان فعليًا، والآن هذه الأخبار السخيفة التي تفيد بأن The Last of Us يتم تجديدها من أجل PS5 لأن سوني تريد فقط مطاردة العناوين الكبيرة، من المؤكد أن سوني تدمر كل النوايا الحسنة التي بنتها خلال الجيل الماضي..

المؤثر واليوتيوبر LegacyKillaHD قال انه منذ مغادرة رئيس قسم الترفيه شون لايدين الصادم عام 2019 بدأت سوني في تدمير كل شيء من اجل ملاحقة العناوين الكبيرة وتقضي على الاستيديوهات والعناوين التي لا تجلب لها الاموال, انه التوجه الذي حاول شون عدم الانحدار اليه..

اما المطور جيس كوكس فقد علق على الامر قائلا ان الجميع تحدث بما يكفي حول هذا التوجه السخيف ولكنني لا استطيع ان ابقى صامت واريد ايضا ان اتحدث, ان اعادة اطلاق لعبة The Last of Us سيحمي سخفها وخاطب سوني قائلا ان تاريخك الماضي خلال العشر سنوات الماضية كان رائع وشمل الكثير من العناوين الكبيرة التي ظهرت لاول مرة, خذو فرصة جديدة..

الاعلامي ديستين من موقع IGN قال: انتظر لحظة؟ لم تعد سوني تراهن على مطورين “صغار” بعد الآن؟ أليس هذا بالمعنى الحرفي للكلمة هي الطريقة التي ظهر بها استيديو Naughty Dog ومن خلال دعمهم، قاموا بتقديم وأحدة من أكبر عناوين AAA في الوجود؟ كلما فكرت أكثر في هذا التقرير، أصبحت مصدوما بشكل أكبر.

هذه بعض المقتطفات من ردة فعل بعض الاعلامين والمؤثرين الذين يروا ان توجه سوني الجديد ربما تكون الخطوة الخاطئة من خلال اهمال المطورين والاستيديوهات الناشئة التي في الاساس هي اساس ترسانتها من الاستيديوهات والعناوين الكبيرة التي تمتلكها الان.

زكريا احمد

رئيس قسم التحرير في موقع VGA4A, محب لالعاب الفيديو منذ نعومة اظافري امتلكت معظم اجهزة الالعاب المنزلية منذ جهاز العائلة و حتى الجيل الحالي افضل سلسلة العاب بالنسبة لي هي ريزيدنت ايفل, وظيفتي طبيب
زر الذهاب إلى الأعلى