مميز

بعد نجاح Mass Effect المحسنة، حان الوقت من أجل العمل على ثلاثية Dead Space المحسنة

دعونا نحلم قليلاً بعودة سلسلة الرعب والخيال العلمي Dead Space من خلال قرار صغير من شركة EA كما فعلت مع ثلاثية Mass Effect: Legendary Edition العائدة بعد فشل اخر اجزائها لتحقق نجاح كبير.

لم يمضي سوى أيام قليلة على صدور الثلاثية المحسنة من لعبة الأكشن وإطلاق النار بمفهوم الخيال العلمي ومن منظور الشخص الثالث Mass Effect: Legendary Edition التي إستطاعت أن تنال إستحسان اللاعبين والنقاد وذلك بشهادة المبيعات الكبيرة والتقييمات الايجابية التي حصلت عليها.

إن دل ذلك فهو يدل على تعطش العديد من اللاعبين لإعادة خوض تجربة العديد من ألعاب الجيل قبل الماضي الناجحة، حيث لا يتمنى اللاعب من المطورين سوى مجرد عملية تحسين للرسومات وجودة العرض، بالإضافة الى زيادة عدد الإطارات من أجل شراء عناوينه المفضلة من الماضي بشكل محسن، وهي فرصة ثمينة للاعبين الجديد للتعرف على تلك الألعاب.

وبما أن الناشر العملاق EA إستجاب للمطالبات المستمرة من جمهور اللعبة لإعادة ثلاثية Mass Effect، فقد نجح في إعادة إحياء هذه السلسلة مرة أخرى، وإستغلال عنوان متميز من أجل بيع العنوان وجلب المزيد من الأرباح على الشركة الأم، ولا ننسى بأن النسخة الاخيرة التي صدرت بعنوان Mass Effect: Andromeda لم تبع بشكل جيد، وسخط عليها العديد من اللاعبين لأنها لم تنل إعجابهم، وحصلت على تقييم 4.5 في أشهر مواقع تقييمات اللاعبين.

والسؤال الذي يطرح نفسه هنا، ماهو المانع الذي سيحول دون عمل صاحب الإمتياز EA مرةً أخرى على ثلاثية جديدة لأكثر عناوينها تميزًا في طور القصة ونظام اللعب وأجواء الرعب، وهي سلسلة ألعاب الخيال العلمي والثلاثية التي وضعت لها مكانة بين عمالقة ألعاب الرعب والخيال العلمي الدموية Dead Space.

الصورة الرسمية للثلاثة اجزاء

أنا متأكد بأن رغبتي هذه تتشارك في نفس الوقت مع رغبة الملايين حول العالم في عودة السلسلة مرة أخرى، وهذه المرة كما هو الحال مع Mass Effect أريد Dead Space مرةً أخرى، وبرسومات وإطارات محسنة عن النسخة الأصلية، وأنا متأكد بأنها سوف تكون عودة قوية لإسم السلسلة بعد غياب ما يقارب العقد من الزمان، بعد أن فقد العديد من اللاعبين حول العالم الأمل كليًا في الحصول على جزء رابع من هذه الثلاثية المتميزة للغاية.

فقدان الأمل يعود في السابق حول قرار شركة EA بأغلاق الأستيديو المطور للعبة Visceral Games وذلك بحجة أن الألعاب القصصية الخطية لم يعد لها مكانة في الوقت الحاضر و التوجه أصبح الآن نحو العاب الأونلاين و العالم المفتوح و النتيجة كانت إنتهاء سلسلة Dead Space وفقدان الأمل في صدور جزء رابع.

Dead Space
لقطة من الجزء الثاني

والأمر المؤلم الذي من الصعب علي تقبله هو أن Dead Space 4 كانت تحت التطوير تلك الفترة، حيث كان لدى المطورين أفكار ثورية جديدة من أجل إعادة الإنتعاشة بشكل كامل للسلسلة التي شهدت مبيعات في جزأها الثالث أقل بكثير من مبيعات الجزء الأول والثاني، وبشهادة المخرج الإبداعي السابق بين وانات بأن الجزء الرابع كان ليكون الأفضل من خلال تبني نظام لعب الآر بي جي والعالم المفتوح وخروج اللعبة من المسار الخطي الذي إعتمدته في الأجزاء الثلاثة الماضية.

على كل حال تمتلك لعبة الرعب والنجاة والخيال العلمي Dead Space مكانة خاصة في قلوب محبي ألعاب الرعب، خصوصًا أنها ظهرت أول مرة في فترة فقدنا فيها مفهوم ألعاب الرعب، وفقدانها التوجه الكلاسيكي التي عرفت به، و لكن سلسلة Dead Space حافظت على هذا المسار الكلاسيكي بطريقة متميزة.

صدرت أول مرة Dead Space في عام 2009 على الحاسوب الشخصي وبلايستيشن 3 وإكسبوكس 360 وحصلت على تقييمات ممتازة من معظم المواقع العالمية، وبعد فقدان الأمل في الحصول على جزء رابع لها، نأمل على الأقل في صدور ثلاثية محسنة لها خلال الفترة المقبلة.

ما رأيكم  في فكرة عودة اللعبة بنسخة محسنة؟ يسعدنا أن تشاركونا آرائكم حول الأمر

ماهر ميسرة

كاتب ومحرر متخصص في الكونسول و التقنية، دخلت عالم الألعاب منذ أن أمسكت بعصى التحكم لجهاز Atari 2600 ، وعشقتها منذ أن لعبت لعبة Another World على جهاز الـ SEGA ، ألعابي المفضلة هي 3 The Witcher و Death Stranding حسابي على التويتر @MaherMaysara
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

انت تستخدم اداة مانع الاعلانات لمنع ظهور الاعلانات في الموقع, نتمنى منك تعطيلها لمساعدتنا في الاستمرار