مميز

بعد الكشف عن GTA Trilogy المحسنة، البعض متفائل والبعض يشعر بخيبة الامل!

كشفت لنا روكستار مؤخرا عن الشكل الجديد الذي ستظهر به افضل ثلاث عناوين كلاسيكية في تاريخ سلسلة GTA والتي ستعود لنا تحت اسم GTA Trilogy – Definitive Edition على جميع المنصات ولكن ومنذ الكشف عنها كان هناك انقسام واضح بين جمهور السلسلة ما بين راضي عن ما سيحصل عليه ومن هم مصدومين بذلك.

ثلاثية GTA Trilogy – Definitive Edition ستتضمن 3 عناوين هم GTA 3 و Vice City و San Andreas بنسخ محسنة لكن هذه التحسينات لن تصل كما يعتقد البعض الى مستوى الريميك او حتى مستوى رسومات لعبة GTA 5 حيث ظن الكثير انه سيحصل على نفس جودة وتفاصيل الشخصيات للعبة صدرت قبل 8 سنوات لان الامر سيكون هين على روكستار لبلوغ ذلك المستوى في ظل هذا التطور الكبير في محركات الالعاب.

الامر ليس بهذا السوء ولكن ايضا ليس بهذه القوة لتقارن الثلاثية بقوة وجودة العاب صدرت حديثا لان لامر لم يتخطى كونه ريماستر وليس ريميك اي اننا سنرى تغيرات وتحسينات سطحية لن تتعمق في تفاصيل اللعبة واساسها البرمجي الذي سيبقى على حاله.

روكستار حاولت قدر الامكان تحسين ما يمكن الوصول اليه في وقت قياسي لكن لنكون صادقين فالهدف الاساسي من عودة الثلاثية هو تغير المحرك في الاساس والذي اصبح غير متوافق مع منصات تشغيل الالعاب الحديثة الامر الذي قد يتسبب في عدم قدرة بعض المستخدمين الذين يعشقون العودة الى الالعاب الكلاسيكية من الحصول على تجربة اللعب الكاملة بسبب ذلك.

بمعنى اخر ارادت روكستار ان تضرب عصفورين بحجر واحد، الاول من خلال نقل اللعبة الى محرك جديد مثل UE4 المتوافق مع جميع منصات التشغيل الحديثة والثاني هو وضع بعض اللمسات الغير مكلفة على الثلاثية من اجل اعطائها مظهر مختلف يساهم في تحسين التجربة وبالطبع دفع المبيعات بشكل اكبر من خلال الضجة الاعلامية التي ترافق اي اعلان من شركة روكستار كالعادة.

في نهاية المطاف كان هناك نوعين من الجمهور المترقب للاعلان عن GTA Trilogy – Definitive Edition، الاول سعيد بما ستقدمه الثلاثية من تجربة متمسكة بالجذور الكلاسيكية مع بعض التحسينات البصرية الجديدة التي ستنعش التجربة وستكون دافع لهم لخوضها من جديد بينما القسم الاخر يرى ان اللعبة لم تصل الى مستوى التوقعات خاصة انها قادمة من شركة لطالما كانت تركز على التفاصيل وابهار محبي العابها بالواقعية ودقة التفاصيل لذلك كانت لتوقعات مرتفعة جدا الامر الذي جعلهم يشعرون بالصدمة عندما شاهدوا الاعلان الرسمي الاخير.

Grand Theft Auto: The Trilogy - The Definitive Edition coming Nov. 11 - Polygon

ايضا الشيء الذي قسم جمهور اللعبة كان السعر الذي سيكون 60 دولار او كما يعرف بين الجمهور بسعر اللعبة الكاملة حيث يرى الكثير ان هذا السعر مبالغ به بعض الشئ لعنوان صدر منذ سنوات طويلة ولم يحصل على تحسينات مشجعة لدفع مثل هذا المبلغ الكبير لامتلاكه بينما حصلت الكثير من العناوين على اعادة اصدار ريميك بمستوى الالعاب الحديثة وبنفس هذا السعر.

ايضا كانت انتقادات بعض اللاعبين حول نية روكستار السيئة التي شوهتها اطماع كسب المال من جمهورها الوفي حيث ريى البعض انه كان من الاولى ان يحصل مالكي النسخ الاصلية من هذه العناوين الثلاثية على ترقية مجانية او بسعر مقطوع (10 دولارات مثلاً) من اجل ترقية النسخ التي يمتلكونها الى النسخ الجديدة لكن بدل من ذلك سيتوجب عليهم شرائها من جديد بسعر كامل.

مصدر الصور: IGN

في النهاية قد يكون الطرفين على حق الى حد ما، فالاول ستكون لديه فرصة للعودة الى الثلاثية والتمتع بها من جديد على المنصات الجديدة مع تحسينات بصرية وتجربة لعب ممتعة بينما الطرف الاخر ربما يكون على حق في بعض النقاط مثل عدم القدرة على ترقية النسخ القديمة والسعر المرتفع بعض الشيء للالعاب ليست باتلك الضخامة.

الان ولنساهم في وضع النقاط على الحروف وجعل الصورة اكثر وضوح، شاركنا انت بموقفك من طرح ثلاثية GTA Trilogy – Definitive Edition بهذا السعر وهذه الجودة فهل ستكون في صف الطرف الاول ام الطرف الثاني؟

زكريا احمد

رئيس قسم التحرير في موقع VGA4A, محب لالعاب الفيديو منذ نعومة اظافري امتلكت معظم اجهزة الالعاب المنزلية منذ جهاز العائلة و حتى الجيل الحالي افضل سلسلة العاب بالنسبة لي هي ريزيدنت ايفل, وظيفتي طبيب
زر الذهاب إلى الأعلى