لعبة Skull & Bones في وضع حرج بعد خسارتها لمخرج آخر..

مخرج ثاني على التوالي ينسحب منها..

لم تقم شركة يوبي سوفت بالتحدث مؤخرا عن لعبتها التابعة تحت قبة التطوير منذ مدة طويلة Skull & Bones، اللعبة تعرضت للتأجيل اكثر من مرة وايضا خسرت مخرجها الابداعي لثاني مرة على التوالي، فما الذي سيحدث لها لاحقا..؟

يوبي سوفت اعلنت عن لعبة Skull & Bones في عام 2017 خلال معرض E3، اللعبة كان من المفترض لها ان تكون محتوى اضافي DLC للعبة AC Black Flag في عام 2013 قبل ان تقرر الشركة جعلها عنوان منفصلليا بفضل الفكرة الجديدة المستثمرة فيها.

المخرج المساعد للعبة انتوني هنري اعلن عبر حسابه في موقع تويتر عن مغادرته لاستديو يوبي سوفت سنغافورة بعد 15 عام قضاها مع الاستديو والشركة، المخرج الخاص باللعبة عمل كمصمم رئيسي ايضا لها، والان بعد هذه الخسارة اللعبة اصبحت في وضع حرج للغاية لا تحسد عليه، خصوصا مع وجود تقارير قالت ان مشاكل اللعبة اغلبها قادمة من الاساس من الادارة وما حولها.

اللعبة حتى الان مضى على تطويرها قرابة 8 اعوام تعرضت خلال هذع الفترة الى انقطاع في التطوير اكثر من مرة، عادت الشركة للعمل على اللعبة العام الماضي وبعدها اعلنت ان موعد الاطلاق الخاص بها سيكون في عام 2023، وبهذا الموعد تكون اللعبة قد اكملت 10 اعوام تحت التطوير.

هل تتوقعون تأجيل اللعبة متابعينا مرة اخرى، ام انها ستحصل على كابوس اي لعبة تحت التطوير وهو الالغاء كليا، شاركونا ادناه في قسم التعليقات.

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر في موقع VGA4A وظيفتي محاسب, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل.
زر الذهاب إلى الأعلى