هل تتخطى لعبة Days Gone الحدود بدفعك لقتل اطفال Freakers؟! المطور يوضح..

تجسد لعبة Days Gone التحول الذي يصيب العالم عندما يتفشى فايروس يصيب كل شيء و يحولهم الى مخلوقات مجنونة متعطشة للقتل و الدماء و من بين هذه المخلوقات هم الاطفال حيث شاهدنا في عدة مرات في عروض اللعبة وجود ما يطلق عليهم اسم “Newts” و هم اطفال Freakers و لكنهم اقل حجم منهم و رؤسهم مغطاة بالشعر و يختبؤن بعيد عن القطيع خوفا من التهامهم من قبل بعض انواع Freakers التي تستغل ضعفهم و صغر حجمهم لتتغذى عليهم.

ايضا سيكونوا اعداء شرسين لبطل اللعبة “ديكون” حيث سيفاجئونه في الظهور في وجهة ربما من صندوق سيارة او في احد الغرف و سيكون عليه قتلهم اما باطلاق النار عليهم او تفجير رؤسهم باستخدام الحصى الشائك الذي سيحملة منذ بداية اللعبة.

قد يضع هذا الامر استيديو Bend تحت المسائلة بسبب ذلك و لكن في تصريح صدر مؤخرا من المطورين على لسان امانويل روث قائلا ان هؤلاء ليسو اطفال بالمعنى الحقيقي انهم نوع مختلف من المخلوقات المتوحشة التي ستعطي تجربة لعب مختلفة بتغير طريقة المواجهة ليس اكثر.

و اضاف امانويل ان Newts هم مخلوقات خطيرة و لكنها اضعف من Freakers و تتجنب تجمعات swarmers التي تهاجمهما و تتغذى عليها لذلك ستجدهم يختبؤن فوق الاسطح و في اماكن بعيدة و سيراقبون “ديكون” و عندما يكون مستوى الطاقة الخاص به منخفض سينتهزون ضعفة و يهاجمونه, ستجدهم ينتظرونه في المباني و داخل صناديق السيارات لاعطاء اجواء جديدة من المفاجأت المرعبة.

في حين ان المطورين في استيديو Bend يحاولون ان ينكروا ان Newts هم اطفال الا ان الحقيقة هي انهم بالفعل اطفال صغار و هذا ما ستشعر به عندما تواجههم و ستكون مجبر على قتلهم بطريقة بشعة بعض الاحيان و قد يدفع الامر البعض الى التوقف عن لعب اللعبة عندما يجبر على ذلك.

لعبة Days Gone ستصدر حصريا على جهاز البلايستيشن 4 في 26 ابريل القادم..

زكريا احمد

رئيس قسم التحرير في موقع VGA4A, محب لالعاب الفيديو منذ نعومة اظافري امتلكت معظم اجهزة الالعاب المنزلية منذ جهاز العائلة و حتى الجيل الحالي افضل سلسلة العاب بالنسبة لي هي ريزيدنت ايفل, وظيفتي طبيب
زر الذهاب إلى الأعلى