للاسف لعبة Death of Rose المستوحاة من سايلنت هيل لن ترى النور..

لقد تم الإعلان عن لعبة الرعب Death of Rose وحصلت على موعد إطلاق قبل ثلاثة أسابيع تقريباً واليوم نعود لكم بخبر غير مُبشّر للخير للأسف. اللعبة المستوحاة من سلسلة سايلنت هيل وأعمال استديو سوبرماسيف غيمس المُطور للعبة Until Dawn و Dark Pictures لن ترى النور بعد الآن.

أعلن مُطور اللعبة المستقلة أرتور لاكشوفسكي على موقع التواصل الإجتماعي تويتر عن إلغاء المشروع نظراً لعدم قدرته على تقديمه بالشكل الذي كان يهدف إليه, في التصريح قال أيضاً أننا قد نرى Death of Rose مُجدداً بالمستقبل بشكل جديد ومُحسّن لكن بالوقت الحالي لن نتمكن من تجربتها.

رسالة المطور

Image

تدور قصة اللعبة حول رجل يدعى سكوت حيث يستكشف مع صديقه المُقرّب بيت الذي يتحدث معه عبر جهاز اتصال لاسلكي مدرسة مهجورة يشاع أنها تستخدم من قبل جماعة دينية للتعبد والقيام بطقوس خاصة. كانت تحتوي اللعبة على حوارت تفاعلية وتُركّز على الشخصيات والقصة بشكل اساسي. كان من المفترض أن تصدر Death of Rose في العشرين من فبراير بعد الإعلان عنها بوقت قصير لكن تم تأجيلها لمارس بسبب “حالة خاصة” لم يتم التحدث عنها من قبل المُطور لكنه أخبرنا عن نيته بمشاركة مقطع لأسلوب اللعب. الآن المشروع إلتغى كاملاً ولم نحصل على المقطع الموعود أيضاً.

عرض الكشف عن اللعبة

بالتأكيد إلغاء هذا المشروع أمر مؤسف خاصةً لمُحبي ألعاب الرعب لكننا في VGA4A نحترم قرار المُطور بإلغائه عندما شعَرَ أنّه لا يُعبّر عما كان يهدف إليه.

اشترك في قناتنا على اليوتيوب

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في بلادنا.
زر الذهاب إلى الأعلى
close button