ثلاثة اطفال قاموا بتعريض نفسهم لعضة عنكبوت “بالعمد” للتحول الى سبايدرمان..

في حادثة للوهلة الاولى ستظن بأنها مضحكة و بعدها ستشعر بالحزن عندما تقرأها, تعرضت مجموعة من الاطفال للتسمم الشديد اثر عضة تلقوها بالعمد ظنا منهم انها قد تحولهم الى سبايدرمان و تعطيهم قدراته الخارقة من تسلق و قذف للشباك العنكبوتية و غيرها.

وفقا لصحيفة New York Post الاطفال الذين عرضوا نفسهم لعبة العنكبوت بالعمد هم اشقاء و يبلغ عمرهم على التوالي 8,10,12 حيث ذهبوا الى احدى الاماكن التي يتواجد فيها عنكبوت الأرملة السوداء و هذا النوع من العناكب معروف بسميته الشديدة و ايضا يعرف عن انثاه بأنها تقوم بأكل الذكر بعد عملية التزاوج, بما معناه الوضع كان خطير للغاية, و كل هذا للحصول فقط على قدرات الرجل العنكبوت كما شاهدوها في الفيلم ذو المرحلة الاولى من مراحل افلام شركة مارفل التابعة لهذا العنوان.

بعد العضة قام الابن الاكبر بالقضاء على العنكبوت و توجه ثلاثتهم الى والدتهم لتنقلهم بدورها الى اقرب مركز لرعاية الاطفال و هناك قاموا بتلقي العلاج المناسب بعد تعرضهم للعديد من الاعراض الخطيرة كالتعرق و ارتفاع درجة الحرارة بشدة, الم العضلات و اخيرا الحمى و لكن الاهم بأنهم تلقوا العلاج المناسب في الوقت المناسب قبل فوات الاوان.

اهمال الاهل يقبع في المقام الاولى للتسبب بهكذا حوادث خطيرة و ايضا عدم الرقابة, كحال العاب الفيديو ايضا الافلام لديها تصنيف معين للاعمار لمشاهدتها لذلك فيلم كهذا لا يصلح لطفل يبلغ من العمر 12 عام او اقل, الانتباه و الحذر واجب متابعينا و نتمنى بأن تكون هذه الحادثة هي عبارة عن عظة و عبرة للاهالي.

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر في موقع VGA4A وظيفتي محاسب, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل.
زر الذهاب إلى الأعلى