لاعبي The Last of Us 2 يكتشفون تلميح جديد لأحد أفضل مقاطع الجزء الأول..

لعبة The Last of Us 2 قدمت لنا تجربة مليئة بالمشاعر الحزينة واحيانا الغاضبة والمربكة، سواء كنت من محبيها او كاريها، لا يمكنك أن تكره شخصية إيلي من كل قلبك او الجوانب التقنية باللعبة لأنها تعتبر من الأفضل في الصناعة. إن لعبت الجزء الثاني، فأنت بالتأكيد من محبي الجزء الأول وهذا الخبر سيذكرك بأحد أفضل المقاطع الموجودة به.

عثر أحد اللاعبين على منتدى ريديت على إشارة (إيستر إيغ) في The Last of Us 2 تشير إلى اللقطة التي تأثرنا بها جميعاً بالجزء الأول، وهي لقطة إيلي والزرافة والحيوانات. كما يمكنكم رؤية ذلك في الصورة ادناه، تقف شخصية آبي (حبيبة الجماهير😉) أمام لوحة تظهر لك زرافات وحيوانات وذات الأبنية التي رأيناها في الجزء الأول.

المقطع الأول الأسطوري الذي كان موجود في القسم الأخير من الجزء الأول لن ينساه كل من لعب اللعبة حيثُ كان كل من جويل وإيلي يهربون من بناء إلى آخر ومن بعد ذلك سمعنا صوت إيلي وظننا أن شيئاً ما حدث لها ولكن ما حدث هي أنها عثرت على زرافة.

ذلك المقطع مليء بالمشاعر ويظهر لنا أنّ إيلي ما زالت طفلة تكبر في ذاك العالم المميت الغريب وكانت أيضاً راحة للاعب خاصةً بعد كل ما عاشه قبله.

في حال لم تتذكر المقطع، يمكنك مشاهدته من خلال الفيديو المرفق بالأسفل.

لعبة The Last of Us 2 مليئة بالإشارات ولكن هذه الإشارة قد تكون الأقرب لقلوب اللاعبين خاصةً لأنها من منظور آبي وتظهر لنا كيف تغيرت إيلي وتحولت من تلك الطفلة التي تجري خلف الحيوانات إلى إمرأة يسيطر الغضب والانتقام على قلبها.

هل لاحظتم هذه الإشارة أثناء تجربتكم للعبة؟ أخبرونا بالتعليقات ادناه!

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في بلادنا.
زر الذهاب إلى الأعلى