مقالات

عذراً RE Village، لكن Biomutant هي أكثر لعبة أنتظرها في مايو 2021، إليك الأسباب

لعبة Biomutant هي تلك اللعبة التي ظنّ الكثيرون أنّها لن ترى النور ابداً بعد السنين الطويلة التي استغرق بها الفريق بعملية التطوير. الآن لا يفصلنا سِوى أيام معدودة على على إطلاقها على مختلف الأجهزة وبدون تفكير،

ولكن هذه هي أكثر لعبة أنتظرها في مايو 2021 وليس Resident Evil Village كم هو الحال مع البعض 🙄. هناك العديد من الأسباب التي تدفعني لهذا القرار ولكنني سأشارك خمسة منها معكم.

نظام تصميم شخصيات غني

بناءً على ما شاهدناه وعلى تصريحات المطورين، ستقدم لعبة Biomutant نظام تصميم شخصيات غني للغاية حيثُ يمكنك التعديل على جينات المخلوق الذي ستلعب به مما يجعلك أنت المتحكم في مظهره وأعضائه وحجمه وقدراته ونقاط قواه وضعفه.

يمكنك التركيز على العديد من الجوانب المختلفة مثل الرشاقة والقوة والذكاء وأكثر. التخصيص لا ينتهي هنا، خلال تجربتك للعبة ستتمكن من الحصول على “طفرات” تمكنك من التعديل على أعضائك لدرجة أنه يمكنك عمل مخلوق اقرب لرجل آلي (سايبروغ)! ما الذي تريده أكثر من ذلك في لعبة كهذه؟

أسلوب اللعب يبدو مرضي بشكل كبير

أسلوب اللعب يعتبر من أكثر ما يميز اللعبة حيثُ بكل مرة شاهدت عرض أسلوب لعب جديد اندهشت من سلاسلة نظام القتال والحركة وهذا ما يظهر لنا أنّ فريق التطوير يركز على تقديم الحرية للاعبين.

تم وصف نظام القتال بأنه قريب من الكونغ فو وهذا بالفعل ما رأيناه بالعروض مثل العرض الأخير الذي يدمج القتال القريب مع الأسلحة والقدرات الخارقة، وهذا مزيج ممتع. علاوة على ذلك، ستتمكن أيضاً من تطوير مهارات جديدة خلال تقدمك وتجهيز أسلوب قتال شخصيتك بالشكل والنظام الذي تريده.

إمكانية تخصيص والتعديل على الأسلحة

بجانب تخصيص شخصيتك من بداية اللعبة والبحث عن طفرات، يمكنك أيضاً تعديل وتخصيص أسلحتك ودمج أكثر من قطعة مختلفة لصياغة سلاح واحد قوي او غريب.

ستتمكن من الحصول على الأسلحة المختلفة منها المعهودة مثل السيوف او البنادق والمسدسات من خلال استكشافك للعالم او إتمام المهام التي ستجدها بالعالم المفتوح. بالطبع كل سلاح له مزاياه الخاصة مثل القوة والدقة وعدد الذخيرة وأكثر ويمكنك استخدام بيد واحدة او اثنتان واستخدام قدرات خارقة معهم.

جمال العالم المفتوح في Biomutant

لا أعلم إن كان هناك حاجة لأكتب أيّ شيء هنا بعد إرفاق العرض التشويقي الأخير الذي إستعرض لنا العالم المفتوح. بكل بساطة، عالم لعبة Biomutant خلّاب وممتع للأعين خاصةً مع طابع العالم المنتهي والأطلال المتبقية وتباين الألوان الذي يبعدنا عن ألعاب العالم المفتوح المعهودة.

وفقاً للمطورين، حجم العالم سيكون 4×4 كيلومتر، صحيح هو ليس الأضخم إنما يعد بتقديم الكثير من الأسرار والأماكن الغامضة القابلة للاستكشاف سواء كانت في الأنفاق او بالأراضي الخضراء او على قمم الجبال الثلجية.

قصة Biomutant والتقدم فيها

كل هذه المزايا بالتأكيد ستدفع الكثيرين لتجربة اللعبة ولكن بدون قصة وشخصيات مثيرة للإهتمام، لن تلعبها لساعات طويلة. من المفترض أن تقدم لنا اللعبة قصة مشوقة حيثُ يجب على الشخصية التي نقوم بإنشائها ببداية اللعبة إنقاذ جذور شجرة الحياة في العالم الملوث. هناك ستة قبائل مختلفة كل واحدة لها أهدافها الخاصة. نظام القبائل مثير للإهتمام وإمكانياته عالية في حال تم استخدامه بالشكل الصحيح.

قراراتك ستلعب دوراً مهماً في تقدم القصة حيثُ ستفتح لك قصص فرعية فريدة. آمالي ليست عالية جداً عندما يتعلق الموضوع بالقصة ولكنني أتوقع أنها ستكون كافية خاصةً مع قوة الجوانب الأُخرى — بالطبع قد أكون على خطأ وقد تكون أحسن من المتوقع


هذه هي خمسة أسباب جعلت لعبة Biomutant أكثر لعبة أتطلع لتجربتها في مايو 2021 على الرغم من وجود عناوين مثل Resident Evil: Village و Hood: Outlaws & Legends. يجدر بالإشارة أيضاً إلى أنّ فريق التطوير هو Experiment 101 الذي يقدوه أحد أهم الأسماء التي قدمت لنا لعبة Max Max وعناوين من سلسلة Just Cause. هذا سبب آخر يدفعني للحماس خاصةً في حال صبّ فريق التطوير الموارد والتركيز الكافي على كافة الجوانب.

هل أنتم متشوقون لتجربة اللعبة عندما تتوفر ستصدر لعبة Biomutant في الخامس والعشرين من مايو على اكسبوكس وان وبلايستيشن 4 والحاسب الشخصي؟ أخبرونا بالأسفل!

ملاحظة: هذا المقال يعبر عن رأي الكاتب ولا يعكس بالضرورة رأي فريق VGA4A

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في بلادنا.
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

انت تستخدم اداة مانع الاعلانات لمنع ظهور الاعلانات في الموقع, نتمنى منك تعطيلها لمساعدتنا في الاستمرار