مبتكر Five Nights At Freddy’s يتقاعد من تطوير الألعاب ولكن السلسلة مستمرة..

سلسلة Five Nights At Freddy’s هي من سلاسل ألعاب الرعب التي حصلت على شهرة واسعة على الرغم من كونها من تطوير شخص واحد فقط. هذا المطور الذي يدعى سكوت كاوثون أعلن رسمياً مؤخراً عن تقاعده من تطوير الألعاب بعد حدوث جدل كبير حول أفعاله الشخصية.

على موقعه الرسمي، تحدث المطور عن مسيرته في تطوير الألعاب وعبر عن امتنانه لقاعدة اللاعبين التي دعمته وأضاف التصريح التالي حول نهاية مسيرته كمطور ألعاب محترف:

ها أنا هنا الآن في الذكرة السابعة لإطلاق العرض التشويقي لأول لعبة. أنشأت السلسلة عندما كنت في منتصف الثلاثينيات من عمري والآن اقتربت من مع إقترابي من منتصف الأربعينيات، أدركت أنني أتفقد الكثير من الأشياء التي كنت أركز عليها قبل نجاحات Five Nights At Freddy’s.

اتفقد لتطوير ألعاب لأطفالي وأفتقد التطوير للمتعة فقط وأفتقد تطوير ألعاب لعب أدوار على الرغم من أنني سيء جداً بها. كل هذه الأشياء هي سبب تقاعدي.

هل هذا يعني أنّ سلسلة الرعب المحبوبة ستنتهي؟ الجواب هو لا حيثُ صرّح المطور أنه سيختار شخصاً آخر للاستمرار بهذه السلسلة حيثُ تم الإعلان عن Five Nights At Freddy’s: Security Breach مؤخراً وهناك فيلم قيد الانتاج حالياً من قبل Blumhouse.

هذه رسالة مؤثرة من المطور للاعبين بدون شك ولكن هذا ليس السبب الوحيد للتقاعد المفاجأ من المطور. مؤخراً ظهرت تقارير مالية تشير إلى المطور قام إرسال الكثير من التبرعات على مر السنين إلى سياسيين أمريكين أثاروا الجدل من بينهم دونالد ترمب. هذا ما أثار غضب الكثيرون وأدّى إلى الكثير من الكره اتجاه المطور.

يحدر بالإشارة أيضاً إلى أنّ الكثير من اللاعبون تشكروا أيضاً المطور على سلسلة Five Nights At Freddy’s وأصبح هاشتاغ #ThankYouScott من أشهر الهاشتاغات في الولايات المتحدة الأمريكية بعد إعلانه عن تقاعده (شكراً كوتاكو!).

هل أنتم من محبي السلسلة؟ أخبرونا في التعليقات ادناه!

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في بلادنا.
زر الذهاب إلى الأعلى