وثائق سرية: Google حاولت الاستحواذ على مطوري Fortnite للحد من المنافسة

نزاعات الشركات بين بعضها البعض أصبحت كثيرة في الفترة الأخيرة خصوصا تلك المشاكل التي تحديث بين عمالقة الصناعة من اجل الحصول على مبالغ مالية اكبر، ظهر تقرير سري يكشف عن محاولة شركة Google الاستحواذ على شركة Epic المطورة للعبة Fortnite من اجل حد منافسة الاخير على متجر اندرويد.

ظهرت وثائق سرية نشرتها شركة Epic تتحدث عن محاولة شركة Google لشراء بعض من اسهم الشركة او امتلاكها بالكامل في نية منها لمنعها من الحصول على نسبة من عمولة متجر Play Store، تقول الوثائق ان جوجل شعرت بالتهديد والخطر ما جعلها تتصرف بهذه الطريقة التي تنوي بها احتكار سوق العاب الهواتف الالكترونية بالكامل.

موقع The Verge كان اول من تحدث عن هذه التقارير داعيا بأن الأمور بين كلتا الشركتين قد انتقلت الى المحكمة بشكل خفي قبل ان يتم حل الموضوع نهائيا وإغلاق القضية، اليكم ما صرح به تيم سويني مدير شركة Epic ملخصا الموضوع بالكامل بقوله ما يلي ذكره:

لقد ذهبت Google إلى أبعد من ذلك لتقاسم أرباحها الاحتكارية مع شركاء الأعمال لتأمين موافقتهم على صد المنافسة معنا.

لم تكتفي بذلك فقط بل طورت سلسلة من المشاريع الداخلية لمعالجة القضية وقتل جهودنا واخماد روح المنافسة، وقد فكرت في شراء بعض أو كل اسهم شركة Epic لسحق هذا التهديد.

زعمت Epic أيضًا أن Google عرضت عليها “صفقة خاصة” لإطلاق Fortnite على متجر Google Play، تصف الشكوى ان مدير Google Play الذي قام بالتواصل مع Epic بشأن خططها لتحميل Fortnite بطرق جانبية ولكن وضعت جوجل عقبات امام هذه الخطوة التي تعتبر شاقة حيث كانت الأخيرة تضع اكثر من 15 عقبة في طريق المستخدم من اجل تحميل اللعبة بطريقة غير مباشرة بينما ستكون هناك خطوة واحدة او خطوتين فقط عبر متجر Google Play.

رفعت Epic دعاوى قضائية ضد كل من Apple و Google العام الماضي بعد أن قدمت نظام دفع Fortnite جديدًا تجاوز أنظمة الدفع والشراء داخل اللعبة، مما دفع الشركتين إلى ازالة Fortnite من متاجر الهواتف المحمولة الخاصة بهما. (لا تزال لعبة Fortnite متاحة على أجهزة Android عبر التحميل الجانبي) وحتى الان لم يتم النطق بالحكم النهائي حول القضية.

ما هو رأيكم متابعينا بتصرف الشركة للقضاء على المنافسة مع اطراف أخرى..؟

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر في موقع VGA4A وظيفتي محاسب, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل.
زر الذهاب إلى الأعلى