تحسن واضح في أداء لعبة Shadow of the Tomb Raider بعد إزالة حماية Denovue ..

ما تزال قرصنة ألعاب الحاسب من أكثر الأمور الضارة في مجال صناعة ألعاب الفيديو، والتي تعود بشكل سلبي ومباشر على ايرادات استديوهات التطوير والناشر معاً، ناهيك عن الأخطار المحدقة التي تتعرض له حواسيب اللاعبين من امكانية تعرض معلوماتهم الخاصة للخطر، أو حتى سرقة جزء من معالجاتهم للتنقيب عن العملات الرقمية لجهات مجهولة دون دراية من صاحب الجهاز، وفكرة انشاء نظام حماية Denovue كانت من أجل صد هذه الأفعال الغير قانونية، وذلك رغم مساوئ هذه التقنية على أداء الالعاب، ولعبة Shadow of the Tomb Raider نموذج على هذه المشكلة.

قبل عدة أيام أزالت Square Enix تقنية الحماية Denuvo التي كانت تعمل على حماية لعبة Shadow of the Tomb Raider من القرصنة، وبالمقابل، تم اجراء اختبارات أداء جديدة للعبة، والتي أظهرت مفاجئة أكبر مما توقعها الكثيرون، وهي الازدياد الملحوظ في أداء اللعبة بعد ازالة نظام الحماية.

تم استخدام جهاز بمواصفات تقنية تمثلت بمعالج Intel i9 9900K وذاكرة عشوائية 16 جيجابايت من نوع DDR4، وبطاقة رسومات انفيديا RTX 3080، وباستخدام نسخة اللعبة التجريبية الأولى التي صدرت على متجر Steam حتى تتم مقارنة اللعبة بشكل عادل، ولضمان عدم استغلال التحديثات التي صدرت للعبة فيما بعد، وتم الغاء تقنيات Ray Tracing و DLSS مع دقة عرض 1080p حيث كانت النتائج كالتالي..

الحوصلة النهائية التي من الممكن أن نصل اليها الى أن نظما الحماية Denuvo قد أثر بشكل واضح على اداء اللعبة، وحتى يومنا هذا لا يوجد نظام حماية مضاد للقرصنة أفضل من نظام حماية Denuvo قام بتطويره قراصنة سابقون على دراية تامة بأساليب الهندسة العكسية التي يستخدمها المقرصنون في العادة، حيث عانى لاعبون Rise Of The Tomb Raider من مشاكل في أداء اللعبة لمدة 7 أعوام منذ تم إطلاق اللعبة عام 2015، وما يزال محل انتقاد كبير من اللاعبين.

المزيد عن نظام حماية Denuvo:

ماهر ميسرة

كاتب ومحرر متخصص في الكونسول و التقنية، دخلت عالم الألعاب منذ أن أمسكت بعصى التحكم لجهاز Atari 2600 ، وعشقتها منذ أن لعبت لعبة Another World على جهاز الـ SEGA ، ألعابي المفضلة هي 3 The Witcher و Death Stranding حسابي على التويتر @MaherMaysara
زر الذهاب إلى الأعلى