خدمة Game Pass تم تصميمها بالأساس كخدمة تأجير ألعاب..

في الآونة الأخيرة، لن يختلف اثنان في الاتفاق أن خدمة Xbox Game Pass على أجهزة اكسبوكس والحاسب الشخصي أصبحت تعتبر الخدمة الأفضل في مجال ألعاب الفيديو، وذلك لأنها تقدم العديد من عناوين الجديدة AAA الضخمة التي تصدر في اليوم الأول من الإطلاق، والتي قد يصل سعرها أحياناً حتى 70 دولار، بالإضافة الى انها تحتوي على قائمة متجددة بشكل مستمر من عناوين الطرف الثالث والمستقلة أيضاً.

في حديث مدير رئيسة أنظمة الألعاب في مايكروسوفت سارة بوند لمجلة GQ حول تاريخ الجهاز لدى الشركة، ومرور عشرون عاماً على صدور Xbox Original ذكرت سارة أن مشروع خدمة الألعاب الحالية Xbox Games Pass كان يطلق عليها بالأساس اسم “Arches”، حيث بدأت كخدمة تأجير لألعاب الفيديو.

وأن التحول الى النموذج الحالي جاء بعد نجاح Netflix والتغييرات التي شهدها عمر مبيعات الألعاب، ثم تابعت سارة متحدثة حول هذا الأمر:

كان يتم تحقيق 75 في المائة من أرباح اللعبة في أول شهرين من إصدارها، في الوقت الحاضر يتم توزيعها على مدار عامين.

سارة بوند

 

ذكرت سارة كذلك أن فريق اكسبوكس قوبل في بداية الأمر بمعارضة كبيرة حين التوجه الى الناشرين بمفهوم خدمة الاشتراك Game Pass بشكلها الحالي وتابعت متحدثة:

لقد كان الناشرون متأكدين أن خدمة Game Pass ستقلل من قيمة عنواينهم الجديدة.

ثم بدأ بعدها الفريق في تجربة العناوين القديمة من أجل إقناع الناشرين.

سارة بوند

لقد تم إطلاق خدمة Xbox Game Pass في شهر يونيو 2017 وأصبحت علامة وركيزة هامة لشركة مايكروسوفت، حيث اجتذبت الخدمة حت الآن أكثر من 18 مليون مشترك حتى شهر يناير 2021، وهي تتيح للأعضاء الوصول إلى أكثر من 100 عنوان، بما في ذلك جميع ألعاب الطرف الأول عند الإطلاق مقابل 10 دولارات.

المزيد حول مايكروسوفت:

ماهر ميسرة

كاتب ومحرر متخصص في الكونسول و التقنية، دخلت عالم الألعاب منذ أن أمسكت بعصى التحكم لجهاز Atari 2600 ، وعشقتها منذ أن لعبت لعبة Another World على جهاز الـ SEGA ، ألعابي المفضلة هي 3 The Witcher و Death Stranding حسابي على التويتر @MaherMaysara
زر الذهاب إلى الأعلى