خدمة جوجل السحابية للألعاب “Google Stadia” قد تلفظ انفاسها الاخيرة قريباً..

حسب بعض التقارير فقد بدأت جوجل في تقليص الدعم لخدمة الالعاب السحابية Google Stadia بشكل متدرج. وصولاً الى قطع طريق الدعم بالعاب الطرف الثالث وقد افاد احد المصادر المطلعة ان الشركة تنوي تغير الاسم الى Google Stream.

هذه الخطوة تأتي في الوقت الذي تخلت جوجل فيه عن دعم تكوين استيديوهات الطرف الاول التي كانت تترأسها جيد رايموند. حيث اغلقت Google استديوهات الألعاب الموجودة في مونتريال ولوس أنجلوس. ولم تصدر أي من الألعاب حتى الآن. وقال مصدر مطلع إن هذا الإغلاق سيؤثر على حوالي 150 مطورًا. حيث تقول الشركة إنها ستحاول إيجاد لهؤلاء المطورين مناصب جديدة في Google.

في الوقت الذي تعمل فيه جوجل على تقليص خدمات Google Stadia بشكل متدرج. اكد المصدر ان هناك الكثير من الناس داخل شركة جوجل يرغبون في استمرارها، لذا فهم يعملون بجد للتأكد من أنها لن تموت.

في السابق، تحدث رئيس منصة Stadia فيل هاريسون عن طرح 100 لعبة بحلول نهاية عام 2021 على مدونة Google الرسمية.

وقال هاريسون حينها:

في عام 2021، نعمل على توسيع جهودنا لمساعدة مطوري الألعاب والناشرين على الاستفادة من تقنية النظام الأساسي لدينا. وتقديم الألعاب مباشرة إلى لاعبيهم. نرى فرصة مهمة للعمل مع شركاء يبحثون عن حل ألعاب مبني على نظام Stadia وأدوات النظام الأساسي والبنية التحتية التقنية المتقدمة. نعتقد أن هذا هو أفضل طريق لبناء Stadia في عمل مستدام طويل الأجل يساعد على تنمية الصناعة.

حسناً، يبدو الان الامر لن يسير على هذا النهج رغم ان مجال الالعاب السحابية يرى توسع وتوجه كبير في الاونة الاخيرة. الا ان الخبرة في تناول هذا المجال تلعب ايضا دور كبير في استمراريته وهذا ما تفتقده جوجل هنا. على عكس شركة مايكروسوفت التي تتعامل مع الامر باحترافية وقوة دعم واسعة استعداداً للمستقبل الذي يعتقد انه ليس بعيد.

نبذة عن منصة Google Stadia

تم انشاء المنصة في أواخر عام 2019. وكان من المفترض ان تحدث ثورة في عالم الألعاب من خلال السماح للمستخدمين ببث الألعاب دون الحاجة إلى امتلاك جهاز كمبيوتر أو اجهزة منزلية قوية. وتقدم منصتها نشر مباشرة إلى ناشري الألعاب جنبًا إلى جنب مع تقديم Stadia Pro للجمهور.

فهل نقول وداعاً لمنصة ستاديا قريباً؟

زكريا احمد

رئيس قسم التحرير في موقع VGA4A, محب لالعاب الفيديو منذ نعومة اظافري امتلكت معظم اجهزة الالعاب المنزلية منذ جهاز العائلة و حتى الجيل الحالي افضل سلسلة العاب بالنسبة لي هي ريزيدنت ايفل, وظيفتي طبيب
زر الذهاب إلى الأعلى