لعبة Zelda: Tears of the Kingdom كانت ستنطلق في 2022

المطور أراد أن يجعل التجربة أكثر صقلًا

لعبة Legend of Zelda: Tears of the Kingdom هي العنوان الأسرع مبيعًا على الإطلاق في تاريخ السلسلة، حيث باعت عشرة ملايين نسخة في الأيام الثلاثة الأولى من إصدارها، كما أنها نالت استحسان النقاد وتعتبر متفوقة على جميع العناوين السابقة من جميع النواحي تقريبًا، لكن كنا سنشهد هذا النجاح خلال العام الماضي.

في مارس من العام الماضي، أعلن منتج السلسلة “إيجي أونوما” أن لعبة زيلدا تأخرت. لقد كان التأجيل طويل جدًا أي من العام الماضي وإلى ربيع 2023، لكنه أكد للجماهير أن كل هذا مصمم لجعل تجربة هذه اللعبة شيئًا مميزًا، وكان يتحدث المنتج وقتها عن مدى اجتهاد فريق التطوير في مواصلة العمل على اللعبة وكان يطلب دومًا من الجمهور الانتظار لجني ثمار هذا الجهد.

في مقابلة جديدة مع صحيفة واشنطن بوست، يكشف “أونوما” أنه كان من المفترض بالفعل إطلاق Zelda: Tears of the Kingdom العام الماضي. ومع ذلك قرر تأجيلها للتأكد من أن كل شيء في اللعبة يتوافق مع معايير نينتيندو بنسبة 100 في المائة على حد قوله، وبالنظر إلى مدى نجاح اللعبة وشعبيتها وأرقام مبيعات الإطلاق، كان هذا هو القرار الصحيح. 

بمعنى اخر، العام الكامل الاضافي الذي حصلت عليه اللعبة بعد تأجيلها تم استغلاله من اجل عمل صقل Polish للعبة التي كانت قد اكتملت من حيث التطوير حينها.

لعبة The Legend of Zelda: Tears of the Kingdom متاحة حصريًا على منصة Nintendo Switch، يمكنك أن تتحقق من مراجعتنا للعبة من هنا والتي أعطيناها العلامة الكاملة.

لا تنسى أن تخبرني توقعاتك عن المحتوي الإضافي عزيزي القارئ ، هل سنرى تجربة مثيرة مثل القصة الرئيسية؟

محمود محمد

كاتب ومراجع في موقع VGA4A، أبلغ من العمر 19 عام، كرست حياتي للألعاب وها أنا أتخذها كمجال لعملي.. عاشق لألعاب الـ Super Heroes والـ E-Sports، والألعاب المصبوغة نوعاً ما بعنصر الـ RPG.
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

انت تستخدم اداة مانع الاعلانات لمنع ظهور الاعلانات في الموقع, نتمنى منك تعطيلها لمساعدتنا في الاستمرار