تفاصيل جديدة تظهر لأول مرة عن لعبة روكستار الملغية Agent ولعبة زومبي أخرى!

كانت ستعتمد على الجاسوسية وستشبه ألعاب جيمس بوند

في عام 2009، أعلنت شركة روكستار عن لعبة تجسس جديدة بعنوان Agent. كانت اللعبة قيد التطوير لجهاز بلايستيشن 3، وكان من المقرر إصدارها في عام 2010.

تم الترويج للعبة Agent باعتبارها لعبة تجسس واقعية وغامضة بعالم مفتوح وضخم، مع تركيز على اللعب التعاوني. كانت اللعبة من تطوير استوديو Rockstar San Diego، الذي كان مسؤولاً عن تطوير ألعاب Grand Theft Auto السابقة. ومع ذلك، تم إلغاء لعبة Agent في عام 2010

لم يتم تقديم أي تفسير رسمي للإلغاء، ولكن يُعتقد أنه كان بسبب مشاكل في تطوير اللعبة، حيث ظلت لعبة Agent تمثل لغزًا كبيرًا بين عشاق ألعاب Rockstar وقد ترك إلغاؤها الكثير من الأسئلة دون إجابة.

ظهرت مجموعة من التفاصيل الجديدة عن ألعاب روكستار الملغية مثل لعبة Agent التي كانت تحت التطوير ولعبة أخرى من نوه الزومبي ورعب البقاء.

<

p style=”text-align: justify;”>

روكستار أصبحت معروفة بطريقتها في تطوير الألعاب، بحيث لا تقوم بالإعلان عن أية لعبة إلا عندما تقترب من جاهزيتها بنسبة كبيرة وأحد الأسباب هي أنه لو حدث تأجيل أو إلغاء لأي لعبة في مرحلة مبكرة من عملية التطوير فإنها ستقوم بأخذ القرار بعيدًا عن ضغوطات اللاعبين والإعلاميين.

حاليًا ظهرت بعض التفاصيل الجديدة عن لعبة Agent بجانب لعبة أخرى من نوع الزومبي وهذه المعلومات قادمة من مطور سابق كان يعمل في الشركة.

قام المطور Obbe Vermeij الذي كان يعمل كمخرج تقني في Rockstar North، بإنشاء حساب جديد عبر موقع إكس للحديث عن تاريخه وبداياته مع الشركة، حيث قال إنه عمل مع روكستار منذ عام 1995 قبل أن يغادر في عام 2008 وهذا يعني أنه قضى فيها 14 عامًا.

روكستار Agent

Obbe عمل على العديد من الألعاب من ضمنها GTA 3  و 4 و Vice City  و غيرها ولكن في منشور محدد ذكر بعض العناوين التي كانت تحت التطوير في الشركة وألغيت قبل أن ترى النور حتى. حيث قال عقب إلغاء مشروع لعبة Agent الجديدة ولعبة الزومبي:

“صنع الألعاب هو عمل صعب، و بعد مدة طويلة تريد فعل شيء جديد كتغيير”.

تابع Obbe ليقول، أن الشركة فكرت في عمل شيء جديد كتغيير وهو صنع لعبة زومبي تحمل الاسم الرمزي Z. حيث كان من المفترض استخدام الكود المصدري الخاص بلعبة GTA Vice City وجعل أحداث اللعبة تقع في جزيرة أسكتلندية ومن صفات أسلوب لعبها كانت أن تستخدم المركبات فيها للترحال وأن يكون الزومبي فيها عدائيين باستمرار تجاه اللاعبين.

اللعبة كانت تمتلك فكرة مميزة حينها وهي تقوم على اخبار اللاعب بتعبئة خزان الوقود في المركبات في ظل وجود تهديد الزومبي والذي كان من شأنه أن يشكل تحديًا، ولكن بعد شهر واحد فقط ألغي المشروع بسبب إحباط المطورين وتم بدأ العمل بعدها على لعبة GTA San Andreas  كبديل لها.

أكمل Obbe  حديثه عن Agent  قائلًا إنه وبعد إطلاق San Andreas  ظهرت فكرة لعبة جاسوسية وتم اختبارها في عالم لعبة San Andreas وكان من المفترض لها أن تكون على غرار أفلام جيمس بوند. وتابع:

“كان مشروع لعبة Agent  يدعى Jimmy  لأن هذا الاسم هو النسخة الأسكتلندية من جيمس بوند وتم تقسيم فريق Rockstar North  إلى قسمين أحدهما كان يعمل على اللعبة والآخر على GTA 4 “.

بالمناسبة لا تزال روكستار تستخدم اسم Jimmy كاسم مشفر للعديد من المحتويات الإضافية الخاصة بألعاب GTA ومن المعلومات التي أكدها Obbe هي أن أحداث Agent  كانت ستقع في فترة السبعينيات وكان من المفترض جعل اللعبة خطية وأحداثها منوعة في أماكن كثيرة مثل فرنسا وواشنطن بأمريكا قبل إلغاء المشروع بشكل كامل.

عل تعتقدون بعد كل هذه التفاصيل أن روكستار كانت صائبة في اتخاذ قرار إلغاء هاتين اللعبتين خصوصًا مع أفكارها المميزة المذكورة على لسان مطور سابق كان يعمل في الشركة؟

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر مخضرم في موقع VGA4A, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل و The Last of Us و Uncharted.
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

انت تستخدم اداة مانع الاعلانات لمنع ظهور الاعلانات في الموقع, نتمنى منك تعطيلها لمساعدتنا في الاستمرار