نقاش | لعبة Death Stranding كانت “اسواء” العاب E3 لهذا العام, ولن اهتم لامرها من الان فصاعدا…

هل يقود كوجيما لعبته الى الفشل المحتم

في البداية دعوني اصف لكم مدى سعادتي عندما تحرر كوجيما من قيود كونامي و اصبح الان يدير شركته الخاصة ليضع كل ابداعاته في لعبة واحدة بدون اي شروط او قيود و هذا ما وفرته له سوني في مشروعة الجديد Death Stranding الذي سيكون في المقابل حصري على اجهزة بلايستيشن 4.

العرض الاول للعبة جعلني اشعر ان هيبة العاب كوجيما ستعود و هذه المرة بمعيار مركز سيجعلنا نفقد عقولنا, الغموض الذي يحمله العرض الشخصيات و الموسيقى التي تجعل هذا الغموض شيء مشوق, بكل صراحة العرض الاول للعبة جعلني ابتسم و ابكي من شدة الفرحة باننا اخيرا سنحظى بخلاصة افكار كوجيما المجنونة في لعبة واحدة.

العرض الثاني اخيرا هناك جنود يتحركون و دبابات باحشاء لكن لا عليك شخصيتان جديدتان ماد ميكلسون و المخرج ديلتورو الذي اتضح في النهاية انه لن يكون في اللعبة و لكن لدينا شيء جديد نفكر فيه و تعرفنا على الخصم الذي يبدو انه شرس و قوي الميراس و لكن من هو هذا و على ماذا يبحث و لما هو هنا و من هؤلاء الجنود على هيئة هياكل عظمية و كيف يتحركون و ما سر هذا الطفل في الحاضنة و و و و… الكثير من الاسئلة و المزيد من الغموض.

العرض الثالث للعبة اشعر بالحماس اريد ان ازيل بعض الغموض الذي كان في العرض الاول و الثاني و اتعرف على المزيد و لكن اليك المزيد من الغموض و المزيد من الشخصيات الصامته و المزيد من الموسيقى المريبة و المزيد من اللا شيء و لكن كنت متحفظ و صامت تلك اللحظة و فالكشف عن الشخصية الجديدة و بعض المشاهد الغريبة لتلك المخلوقات الغامضة و الاحداث الدرامية جعلني اشعر بان كوجيما يخفي لنا شيء مميز سنتعرف عليه في العرض القادم.

الان جاء موعد العرض الرابع الذي شاهدناه في مؤتمر سوني قبل ايام, بطل اللعبة “سام” الذي يأخذ دوره الممثل المعروف نورمان ريداس يحمل صناديق و يسير مواجه الكثير من العقبات سواء من البيئة مثل الجبال و المستنقعات و الانهار و يتسلق الحواف و يعرض نفسة للمخاطر و الهدف هو ان يصل بحمولته الى مكان لم نعرفه للاسف و لكن ما الذي يحمله في هذه الصناديق ليجعلها مهمة و الى اين يتجه بها و ما الهدف من ذلك هذا ما لا نعرفه حتى الان.

ايضا كان هناك ظهور جديد لتلك المخلوقات الغريبة التي تشبه الاشباح و تترابط مع بعضها البعض بتلك الخيوط الوهمية التي توصلها في النهاية في جسم واحد و لكن لماذا تهاجم “سام” و لما لا تستطيع ان تتقفى اثرة عندما يكتم انفاسه و فجأة تظهر احد الشخصيات الجديدة لتنقذ “سام” من الهلاك على يد احد هذه المخلوقات ثم تغادر بعد ان توجه له بعض النصائح و يكمل سام طريقة الشاق في وسط الامطار الحمضية القاتلة و التي تجعل الوقت يسير بشكل سريع و ما سرها و لما تجعل الوقت يسير بشكل سريع و هل هذه الاحداث تدور على الارض ام في مكان ما في الفضاء الخارجي.

من هي هذه الفتاة و من اين اتت و لصالح من تعمل, دعونا من ذلك و لننتقل الى المشهد الاخير الذي يظهر “سام” و هو يحاول ان يجتاز منطقة مملوئة بتلك المخلوقات الغريبة و لكنه يعجز عن ذلك ليظهر لنا اللغز الذي حير العلماء ذلك الطفل في الحاضنة الذي ظهر مرة اخرى بعد ان شاهدناه في العرض الثاني و الثالث, فما سر هذا الطفل و هل هو القوة الحقيقية التي ستحمي “سام”, الكثير من الاسئلة و الالغاز التي تركنا فيها كوجيما بعد العرض الرابع للعبة و هذا بكل صراحة بدا يفقدني اهتمامي باللعبة الى حد ما و اصبحت لا اعيرها اهتمام كما كنت في السابق, اريد ان اطلب من كوجيما ان يتوقف الى هذا الحد من التشويق الذي استمر الان لسنتين و يبدأ يعطينا صورة واضحة عن لعبته حتى لا يجد نفسه في النهاية وقد فقد جمهوره بالكامل لحظة اطلاق اللعبة حتى ان الضجة الاعلامية التي كانت تحدث مع كل مرة يستعرض فيها العابه بدأت تختفي بشكل واضح الجميع لاحظ اننا فقدناها في العرض الاخير و انتهى التأثير بانتهاء العرض و الجميع ذهب ليتحدث عن الكثير من العناوين الاخرى الرائعة التي تواجدت في المعرض و نسي كل شيء بشأن لعبة Death Stranding و هذه حقيقة للاسف فاللعبة بدات تفقد جمهورها حماسهم و انا واحد منهم للاسف.

الصدمة هي بعد كل هذا التشويق و في النهاية و حسب ما شاهدنا في العرض سيكون دوري ناقل نعم ناقل صناديق و جثث فقط, هل كوجيما يمازحنا ؟؟!! اين الالتحامات و المواجهات و اسلوب التخفي, اين كل هذا ذهب يا كوجيما… هل ستأتي اللحظة التي سنترحم فيها على اللحظة التي غادر فيها كوجيما كونامي ؟ هل بالفعل كانت كونامي تتدخل في اعمله كما صرح في السابق من اجل ان توجه كوجيما الى المسار الصحيح في العابه و لذلك كانت هناك سلسلة عريقة و مميزة تدعى Metal Gear Solid ؟!

لا ادري ماذا اقول سوى اتمنى ان اتمنى ان يتدارك كوجيما الامر و ينقذ الموقف بشكل سريع قبل ان يتحول مشروعة الاول له و هو مستقل الى فشل كبير قد يخرجه من صناعة الالعاب الى الابد.

اعرف المزيد عن

زكريا احمد

مؤسس و مدير مجموعة فيديو جيمز فور عرب VGA4A و رئيس التحرير, محب لالعاب الفيديو منذ نعومة اظافري امتلكت معظم اجهزة الالعاب المنزلية منذ جهاز العائلة و حتى الجيل الحالي افضل سلسلة العاب بالنسبة لي هي ريزيدنت ايفل, وظيفتي طبيب
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock