يا للسخرية, شركة Walmart تمنع عرض إعلانات الألعاب العنيفة وتبيع الأسلحة🙄..

في الأيام السابقة تحدثنا عن إتهام ألعاب الفيديو بالعنف و لومها بحوادث إطلاق النار التي تحدث في أمريكا وكيف تحدّث كل من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وقناة فوكس الإخبارية عن هذا الأمر. بدأت أصابع الإتهام  بالتوجه على هذه الثقافة والهواية من قبل السياسين بعد حادثة الإطلاق التي حدثت في ولاية تيكساس وفي ولاية أوهايو. تحدثنا سابقاً عن الإحصائيات بين أيرلندا والولايات المتحدة الأمريكية وأيضاً ومقارنة أُخرى بينها وبين باقي دول العالم. لكن يبدوا أنّ خطاب (او بكاء) ترامب أمام الكاميرات قام بالتأثير على شركة Walmart التي تُعد أكبر شركة تجارة عامة من ناحية الأرباح.

أصدرت شركة Walmart بياناً لموظفيها ينص على منع عرض أيّ إعلان للألعاب العنيفة بالإضافة إلى الأفلام التي تصوّر العنف ومواسم الصيد. لقد تم مشاركة هذا البيان في البداية على موقع التواصل الإجتماعي تويتر من قبل الصحفي كينث شيبارد ومن ثمّ تم تأكيده من قبل العديد من الموظفين.

بالبيان الموجود أعلاه، يجب على الموظفين أن يقوموا بإطفاء أيّ جهاز ألعاب يقوم بعرض الألعاب العنيفة خصيصاً على الاكسبوكس والبلايستيشن. ويجب عليهم أيضاً إلغاء أيّ حدث للإعلان عن لعبة قتال او تصويب من منظور الشخص الثالث. ربما أتفهم هذا القرار، لكن المثير للسخرية هي ان متاجر وولمارت مازالت تبيع الأسلحة النارية ولا يبدوا أنّها سوف تقوم بتغيير هذا الأمر رغم الحوادث التي حصلت لحد الآن. حيث يتهمون العنف هو من ألعاب الفيديو بانها هي السبب في اثارة حوادث العنف و القتل الاخيرة ولايفهمون الى الآن أنّ العنف يأتي من تقديمهم الأسلحة بدون مراقبة وللجميع, اليس هذا مثير فعلا للسخرية؟! ما رأيكم بهذا القرار؟

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في الوطن العربي
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock